بينما كانت تتصور بجانبه.. مراهقة تحصل على 40 غرزة في وجهها

تعرضت المراهقة لارا سانسون، البالغة من العمر 17 سنة، لعضةٍ عنيفة من قبل كلبٍ في وجهها أثناء محاولتها عناقه والتقاط صورةٍ شخصية معه.

فقد شاركت المراهقة، التي يقال إنها تعيش في توكومان في شمال غرب الأرجنتين لقطاتٍ لها مع الكلب عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وفي أحدهما يمكن رؤية الكلب من نوع الراعي الألماني يهجم عليها ويعضها من وجهها.

وقالت لارا لصحيفةLa Nacion المحلية : "لا أعرف إذا كُنت قد لمست الفخذ أو إذا كان الأمر كرد فعلٍ مثل هذا لأنه كبيرٌ في السن، أو لأنني عانقته وأثرت خوفه".

83445315_177625616679344_891031080549744640_n.jpg

 

ووفقاً للتقارير ، قام الأطباء بإجراء عمليةٍ جراحية استمرت قرابة الساعتين لإصلاح وجه المراهقة، بعد تخييط الجروح بحوالي40 غرزةً على وجهها وداخل فمها ولثتها، حيث تُظهر الصور الغرز المؤلمة التي تملأ وجه المراهقة ابتداءً من جانب عينيها و حتى شفتيها.

في حين قالت لارا أنها لم تشعر بألمٍ كبيرٍ عندما تم عضها، وهي تتعافى جيداً الآن بعد العلاج، مضيفة: "لقد عانيت من بعض المشاكل بسبب الالتهابات و صعوبات الأكل بسبب تمزق شفتي"، لكنها قالت أنها وصديقها لن يتخلوا عن الكلب رغم كل شيء.

83200641_203600447342908_8779478602648387584_n.jpg
 

كما أن لارا شاركت الصور عبر موقع تويتر وكتبت في تعليقٍ عليها: "خطأٌ حدث أثناء التقاط الصور"، وقد تمت مشاركة تغريدتها أكثر من 310000 مرة.

النهضة نيوز