أصحاب محطات المحروقات يقررون يوم غد شكل خطواتهم الاحتجاجية

دعا نقيب أصحاب محطات المحروقات في لبنان أصحاب المحطات إلى جمعية عمومية يوم غدٍ الثلاثاء لاتخاذ قرارات جماعية بشأن الخطوات الاحتجاجية عقب فشل جهود النقابة التي بذلتها مع وزيرة الطاقة لحل الأزمة.

وقال سامي البراكس أن النقابة لم تتوصل إلى اتفاق مع الوزيرة ندى البستاني التي أصرت على تسديد 5% من قيمة الأموال المتوجبة على استيراد الوقود بعملة الدولار. 

وتشير مصادر مطلعة إلى أن البلاد ستتجه إلى أزمة محروقات جديدة، بعد أن اضطرت 40 محطة إلى اغلاق أبوابها عقب وقفها استيراد المحروقات بسبب الخسائر الفادحة التي منيو بها، بعدما حلّت وزيرة الطاقة الأزمة من جانب منفرد على حسابهم

النهضة نيوز - بيروت