الخارجية السورية تدين بشدة "صفقة القرن" الرامية لتصفية القضية الفلسطينية

وزارة الخارجية السورية

أدانت وزارة الخارجية السورية بشدة "صفقة القرن" المشؤومة التي أعلن عنها امس الرئيس الأمريكي دونالد ترامب معبرة عن رفضها المطلق لها و مؤكدة أنها تندرج في إطار المحاولات المستمرة للإدارات الأمريكية المتعاقبة وكيان لتصفية القضية الفلسطينية وإجهاض قرارات الشرعية الدولية بخصوص الصراع العربي الإسرائيلي.
ونقلت وكالة "سانا" الحكومية للأنباء عن مصدر رسمي في الوزارة قوله.. "إن سوريا تؤكد رفضها المطلق وإدانتها لما تسمى “صفقة القرن” التي وصفها بأنها "وصفة للاستسلام" لكيان الاحتلال الإسرائيلي الغاصب" مجدداً موقف الدولة السورية الثابت والداعم لنضال الشعب الفلسطيني لاستعادة حقوقه المشروعة وفق القرارات الأممية.
وأشار المصدر إلى أن الخطة الأمريكية الأخيرة أوضحت من جديد "التحالف العضوي" القائم بين واشنطن والكيان الصهيوني في عدائه للأمة العربية وقضاياها لافتا إلى أن من شكل دائما وما يزال الداعم الرئيس للانتهاكات الإسرائيلية "غير مؤهل" على الإطلاق لأن يكون راعياً و وسيطاً نزيها للسلام.
وأكد المصدر أهمية إيجاد موقف عربي فاعل للتصدي للتمادي الأمريكي الصهيوني السافر  على الحقوق العربية في انتهاك صارخ للقرارات الدولية و الذي يشكل خطراً على حاضر الأمة ومستقبلها.

النهضة نيوز - دمشق