تجمّع إعلاميون ومثقفون أردنيون من أجل سورية المقاومة "إسناد" يزور الوفد البرلماني العربي السوري

قام وفد من اللجنة التنفيذية والهيئة العامة لتجمع ” إعلاميون ومثقفون اردنيون من اجل سورية المقاومة – اسناد – ” بزيارة لوفد مجلس للشعب السوري برئاسة الاستاذ حمودة صّباغ رئيس الوفد والذي يلبي دعوة رئيس مجلس النواب الاردني لحضور المؤتمر البرلماني العربي الذي سيعقد غدا في العاصمة عمان .

وقد القى رئيس مجلس الشعب السوري كلمة قصيرة ثمّن خلالها  الدعوة الاردنية وأعرب عن توقه وتطلعه لتطوير العلاقات الاردنية السورية وشكر تجمع ( اسناد ) على مواقفه الثابتة حيال الحرب على سورية ، وعلى زيارته .

كما القى د ايمن علوش كلمة اكد فيها على عمق العلاقات الاردنية السورية وتطلعه لتطويرها وثمن مواقف التجمع والفعاليات الشعبية الداعمة لسورية وأعرب عن شكره وتقديره لها .

وقد القى رئيس التجمع العميد ناجي الزعبي كلمة رحب فيها بزيارة الوفد الشقيق لاهله ووطنه بين اخوانه وأشقاءه وأكد على حرص شعبنا الاردني على تطوير العلاقات بين الشعبين الشقيقين وعلى موقف التجمع الثابت المنحاز لسورية منذ لحظات العدوان الاولى على شعبنا السوري وجيشه وقيادته .

وأكد على عمق العلاقات التاريخية واستمرار انحياز التجمع وخياراته الداعمة لسورية ومحور المقاومة.

وقد وجه الدعوة الشخصية لرئيس مجلس الشعب وأعضاء الوفد المرافق وسعادة القائم السوري بالاعمال د ايمن علوش وقد وعد سعادة الرئيس بتلبية الدعوة حين تسنح الفرصة.

والقى الاستاذ جمال العلوي كلمة اكد فيها على ثقة تجمعنا بالنصر السوري ورحب بالوفد في وطنه الاردن .

والقى د محمود الحارس كلمة رحب بها بالوفد وأكد على الدعم والانحياز  للدولة الوطنية السورية.