الحرس الثوري الإيراني يهزأ من درة سلاح الجو الأمريكي:  صيد ثمين في يدنا

حاجي زادة قائد القوة الجو فضائية في الحرس الثوري الإيراني

أكد قائد القوة الجو فضائية في الحرس الثوري الإيراني، أنه وبإسقاط  قواته لطائرة "غلوبال هوك" الأمريكية المسيرة، فإنها استطاعت صيد هدفٍ ثمين، إذ أكملت بهذه الطائرة المتطورة الاستحواذ على جميع الأكواد التي تساعدها في رصد كافة الطائرات الأمريكية من مسافة بعيدة.

وقال حاجي زادة أن "أن هذا المنجز يؤهل القوات الجو فضائية من رصد الطائرات الأمريكية من مسافة آلاف الكيلومترات وتعطيلها".

 وغلوبال هوك هي طائرة أمريكية بدون طيار كانت تعرف باسم تاير الثانية وتستخدمها القوات الجوية الأمريكية كطائرة استخبارات ومراقبة واستطلاع .

وكان الحرس الثوري الإيراني قد اسقطها  في 20 يونيو 2019؛ بواسطة منظومة الدفاع الجوي الإيرانية من طراز رعد (خرداد) وقيل إن الصاروخ المستخدم كان صاروخ صياد (SD2C).

ووصف زاده الطائرة بانها أكبر طائرة تجسس أمريكية من دون طيار، تستطيع التحليق على ارتفاعات شاهقة جداً، ويمكنها الانطلاق من الولايات المتحدة الأمريكية والهبوط في الخليج، وبحسب قائد الوحدة الجو فضائية، فإن الحرس الثوري قد سيطر عليها، وكشف ما عليها من أكواد وأجهزة تجسس خطيرة ومتطورة.

 وهزأ قائد الوحدة الجو فضائية من الولايات المتحدة بالقول: "ينبغي للأميركيين أن يشطبوا عليها بالأحمر، بشأن فاعليتها تجاه إيران" .

وختم قائلاً: نستطيع رصدها على بعد مائة كيلو متر، ومن طهران بالذات، وقادرون على تعطيلها على مسافة عدة آلاف الكيلو مترات".

 

النهضة نيوز - بيروت