لمواجهة الصين .. تحالف ديني يضم ما يزيد عن عشرين دولة من بينهم (إسرائيل)

انضمت المملكة المتحدة بجانب 26 دولة أخرى في تحالف الحرية الدينية الدولي الجديد (IRF) الذي يسعى إلى الحد من الاضطهاد الديني في جميع أنحاء العالم،  وستستضيف بولندا الاجتماع الوزاري القادم للتحالف الدولي الذي سيعقد في مدينة "وارسو" هذا الصيف.

وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو قال على هامش مأدبة عشاء أقيمت  في وزارة الخارجية الأمريكية لإطلاق التحالف الذي سيضم ممثلين رفيعي المستوى: " لنقول سويا، أن حرية الدين أو المعتقد ليست مثالية غربية ، بل هي حقا الأساس الأساسي لتطور المجتمعات و الحكومات في جميع أنحاء العالم ".

يشار إلى أن الاجتماع الأول للتحالف عُقد عشية إفطار الصلاة الوطني ، الذي يجمع شخصيات دينية و دبلوماسية دولية مرة كل عام، في حدث يرأسه أعضاء في الكونغرس الأمريكي و تنظمه منظمة دولية مسيحية تدعى "العائلة " The Family.

و قد أعلنت بولندا ، إحدى دول التحالف ، في بيان مشترك مع وزارة الخارجية الأمريكية أن الاجتماع الوزاري المقبل لتعزيز الحرية الدينية سيعقد في الفترة ما بين 14 إلى 16 يوليو في وارسو .

وورد في البيان، أنه: " بناء على النجاحات التي حققتها الوزارات خلال عامي 2018 و 2019 ، و التي استضافتها الولايات المتحدة ، فإن اجتماع عام 2020 الوزاري سيسمح للبلدان بتقاسم طرق مختلفة، ومناقشة وجهات نظر متباينة ومليئة بروح التماسك والتكامل، للتصدي للتحديات التي تهدد حرية الدين أو المعتقد".

وسوف يتناول مؤتمر وارسو بحسب البيان مواضيع خاصة لتعزيز الحوار الشامل لحشد العمل و زيادة الوعي بشأن نطاق الاضطهاد ضد الدين أو المعتقد في جميع أنحاء العالم .

و إلى جانب بولندا والولايات المتحدة، فإن البلدان المؤسسة الأخرى للتحالف الدولي للحرية الدينية هي : ألبانيا و النمسا و البوسنة والهرسك و البرازيل ، بلغاريا و كولومبيا و كرواتيا و جمهورية التشيك و إستونيا و غامبيا و جورجيا و اليونان و المجر و (إسرائيل) و كوسوفو و لاتفيا و ليتوانيا و مالطة و هولندا و السنغال و سلوفاكيا و سلوفينيا و توغو و أوكرانيا والمملكة المتحدة .

وأصدرت وزارة الخارجية قائمة بمبادئ التحالف ، و التي شملت التزاما بـ"الحق في اعتناق أي دين أو معتقد ، أو عدم اعتناقه البتة ، و حرية تغيير العقيدة" . حيث تشمل أولويات المنظمة الجديدة أيضا تحدي قوانين الوصاية و رفض التسجيل في الجماعات غير الدينية و الدينية و الدفاع عن الأشخاص المسجونين أو المضطهدين بسبب دينهم أو معتقداتهم الفكرية .

و على الرغم من أن المبادئ لم تستشهد ببلدان محددة بعينها ، و لكن بومبيو ذكر قضايا استهداف الأقليات الدينية في العراق و باكستان و نيجيريا و ميانمار كأمثلة . و أشار إلى عداء و محاربة الحزب الشيوعي الصيني لجميع الأديان ، مضيفا : " نحن نعرف أن العديد منكم قد تصدى بشجاعة للضغط الصيني بموافقتكم على أن تكونوا جزءا من هذا التحالف ، و نحن نشكركم على ذلك ".

النهضة نيوز - بيروت