الأمم المتحدة تفتح ملف مئات حالات الاختفاء القسري حول العالم

الاختفاء القسري - تعبيرية-

من المقرر أن تعقد مجموعة العمل المعنية بحالات الاختفاء القسري أو غير الطوعي التابعة للأمم المتحدة دورتها الـ 120 في جنيف في الفترة ما بين 10 إلى 14 فبراير 2020؛ لاستعراض ومناقشة أكثر من 530 حالة اختفاء قسري من 32 دولة مختلفة حول العالم .

وسيلتقي الخبراء المستقلون الخمسة بأقارب الأشخاص المختفين قسرا و سلطات الدول و ممثلي المجتمع المدني و أصحاب المصلحة الآخرين لتبادل المعلومات بشأن الحالات الفردية و الممارسة المستمرة للاختفاء القسري .

كما و سيقوم الخبراء أيضا بدراسة الادعاءات الواردة فيما يتعلق بالعقبات التي صودفت في تنفيذ إعلان حماية جميع الأشخاص من الاختفاء القسري ، مثل التشريعات و الممارسات الرجعية ، أو الإخفاقات المنهجية في معالجة حالات الاختفاء القسري في بعض الدول .

و ستتم مناقشة قضايا مثل حالات الاختفاء التي ترتكبها جهات فاعلة من غير الدول ، و كذلك حالات الاختفاء القسري التي تحدث في سياق عمليات خارج الحدود الإقليمية التي ترعاها الدول .


فمع احتفال المجموعة بالذكرى الأربعين لتأسيسها ، ستنظم جلسة عامة يوم الجمعة الموافق 14 فبراير 2020 في قاعة قصر الأمم التاسعة في تمام الساعة 11 صباحا لإطلاق سلسلة من الأدوات السمعية-البصرية لمساعدة الأقارب و أصحاب المصلحة الآخرين على فهم جيد لعملهم و تسهيل الوصول إليهم و مناقشتهم و سماع قصصهم على أكمل وجه .
كما سيعقد مؤتمر صحفي يوم الجمعة الموافق 14 فبراير  في قصر الأمم المتحدة بجنيف .
 

النهضة نيوز - بيروت