الناتو سيوسع مهماته في العراق

الأمين العام لحلف الناتو

أعلن الأمين العام لحلف شمال الأطلسي "الناتو" يوم أمس الأربعاء في اجتماع لوزراء الدفاع في مقره في بروكسل، أن حلف الناتو سيوسع عملياته في العراق، وخاصة في دعم التحالف الذي ترأسه الولايات المتحدة الأنشطة العسكرية ضد تنظيم داعش الإرهابي .

وقال ينس ستولتنبرغ : " نحن بحاجة إلى أن نكون قادرين على إجراء العمليات بشكل أوسع " . و أضاف أن الوزراء اتفقوا على مبدأ "التوسع و بذل المزيد من الجهد في العراق " وأوضح  أن التحالف سيضع التفاصيل في الأشهر المقبلة.


ومن المؤكد بحسب وكالة الاناضول التركية، أن حلف الناتو قد تشاور مع الحكومة العراقية وأن التحالف العسكري سيبقى في البلاد بموافقتها، وأن الناتو سيركز على هزيمة تنظيم الدولة الإسلامية " داعش " ، واصفا إياه بـ"العدو المشترك " ، والتأكد من أنه لن يعود من جديد .

كما و ناقش وزراء الدفاع الوضع الأمني ​​و الإنساني في شمال غرب سوريا . حيث أكد ستولتنبرغ مجددا أن الناتو "قلق للغاية" بشأن الوضع في إدلب.


أما فيما يتعلق بالوضع الأمني ​​في أفغانستان ، فقد أكد الأمين العام أن الحلف يدعم جهود السلام التي تقودها الولايات المتحدة بالكامل . قائلا أن الأمر أصبح الآن متروكا لطالبان لإثبات أنهم يهدفون و يرغبون في الحد من العنف .


و في اليوم الثاني من اجتماعهم اليوم الخميس ، سيبحث وزراء الدفاع الأمن و الاستقرار في الشرق الأوسط ، بالإضافة إلى بحث رد الحلف على عمليات نشر الصواريخ الروسية .

النهضة نيوز - بيروت