مسؤول أمريكي سابق: الانتقام الإيراني لمقتل سليماني لقن ترامب درسا

قاسم سليماني

أكد رئيس الأركان السابق لوزير الخارجية الأمريكي السابق كولن باول أن رد إيران على اغتيال الجنرال قاسم سليماني لقن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "درسا" حول أي هجمات مستقبلية قد يفكر بشنها على الجمهورية الإسلامية.


وقال لورانس ويلكيرسون لقناة Press TV التلفزيونية يوم أمس الأربعاء: " أعتقد أن الانتقام الإيراني علمه درسا مهما، لأن هناك عددا من الأشياء حول هذا الانتقام كانت مفاجئة للجميع ، و قد كان أحدها أنه كان ردا متناسبا للغاية و أنه كان دقيقا بشكل كبير".


وأوضح المسؤول المتقاعد في الجيش الأمريكي أن واشنطن تنوي الاستمرار في حروبها لأن المجمع العسكري الصناعي الأمريكي يكسب مليارات الدولارات في كل حرب يخلقها في الشرق الأوسط .
وكان الحرس الثوري الإيراني قد أطلق عشرات الصواريخ البالستية في 8 يناير على قاعدة عين الأسد الجوية في محافظة الأنبار العراقية، واعترفت "واشنطن" باصابة 100 من جنودها. 


 

النهضة نيوز - ترجمة خاصة