علاوي يعتذر عن تشكيل الحكومة.... وصالح يقبل

علاوي

قبل رئيس الجمهورية العراقية برهم صالح، اعتذار رئيس الوزراء المكلف بتشكيل الحكومة، محمد توفيق علاوي، معلناً البدء بمشاروات اختيار بديل له.

هذا وقدم رئيس الوزراء العراقي المكلف محمد توفيق علاوي، رسالة اعتذار لرئيس الجمهورية برهم صالح، تنحّى بموجبها عن تشكيل الحكومة العراقية.

وقال علاوي في رسالته: "احتراما لثقة فخامتكم العزيزة والتزاما بالوعد الذي قطعته لشعبي الصابر، أوجه هذا الخطاب لسيادتكم ولشعبنا.

وتابع: "إن وضع العراقيل أمام ولادة حكومة مستقلة تعمل من أجل الوطن كان واضحا، فمن عدم تحقيق النصاب لمرتين متتالية إلى حملات الافتراء والكذب والتزييف للحقائق وصولا إلى يومنا هذا ولا نعلم بعدها إلى أين ممكن أن يصل المتاجرون بهموم شعبنا".

كما خاطب علاوي نواب البرلمان، وقال "شكرا لمن وقف وساندني بدون أن يطالب بمناصب واسمحوا لي أن أقول لكم أنتم أمام أمانة تاريخية لا تتعلق بانتمائكم أو حزبكم ولا تتعلق حتى بكم إنما تتعلق بالعراق وحده، هذه الأمانة تستوجب عليكم أن تتولوا زمام المبادرة وأن تأخذوا دوركم الأساسي من أجل فرض رؤيتكم لتصحيح مسار الأمور، فالقرار قراركم لا قرار شخص آخر فمن يفاوض باسمكم يسعى إلى منصب ووزارة من أجل مصالحه الخاصة لا من أجل حزب أو مكون".

وختم علاوي رسالته مخاطبا أبناء الشعب العراقي: "إلى شعبي العزيز استمروا بالضغط من خلال تظاهراتكم السلمية لكي لا تضيع تضحياتكم سدى وسوف أعود إلى صفوف شعبي كعراقي لم يساوم على مبادئه وعلى قضاياه وأسأل الله سبحانه أن يوفقكم برعايته وعنايته وأن يحفظ عراقنا العزيز من كل سوء".

النهضة نيوز