إثيوبيا: سد النهضة لدينا بات قضية شرف مقدسة

آبي أحمد علي رئيس الوزارء الإثيوبي

أكد رئيس الوزراء الإثيوبي، أن بلاده لن تتخلى عن شرفها في أزمة سد النهضة.
وقال رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد علي، في اجتماع مع كوادر القيادات الفيدرالية والإقليمية للحزب الحاكم في البلاد: "أزمة سد النهضة بالنسبة لنا، قضية شرف مقدس وطني، لن نتخلى عنه أبداً مهما كانت المكاسب التي سنحصل عليها من الخارج".
وتابع أحمد قائلاً في تصريحات نقلتها إذاعة "فانا" المحلية الإثيوبية: "سد النهضة تم تأسيسه وإدارته بطريقة لا تتعارض مع مصالح الدول الأخرى، بما يخدم مصالح الجميع".
وتابع قائلاً: "على الرغم من أنه يتعين علينا الانتهاء مبكراً، للإستفادة منه، بشكل عاجل، لكننا أيضاً نحرص على إنهاء السد من دون وقوع أي أضرار هندسية، فنحن نعمل على ضمان مصلحة شعبنا".
وفي ذات السياق قال نائب رئيس الوزراء ديميك ميكونين، في تصريحات نقلتها إذاعة "فانا" الإثيوبية: "إن التدخل الخارجي والتحرك للضغط على إثيوبيا، في تلك المفاوضات المتعثرة أمر غير مقبول".
وتابع المسؤول الإثيوبي: "نؤكد بأن، أي تحرك لإخبارنا بما يجب أن نفعله، وما لايجب أن نفعله، نعتبره أمراً غير مناسب".
وكانت وزارة الخزانة الأمريكية، قد أكدت عبر، وزيرها ستيفن منوشين، "أن الولايات المتحدة الأمريكية شعرت بخيبة أمل شديدة لغياب إثيوبيا عن اجتماع ثلاثي مع مصر والسودان، بشأن سد النهضة".

النهضة نيوز