مدعياً حفاظه على صحة العاملين هناك.. ترامب يلغي زيارته لمراكز السيطرة على الأمراض في أتلانتا

الرئيس الاميركي دونالد ترامب.jpg

وفقا لمسؤول كبير في البيت الأبيض، لن يزور الرئيس الأمريكي دونالد ترامب مقرات مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها كما كان مقررا اليوم بهدف الحصول على معلومات محدثة والتطورات حول جهود مكافحة فيروس كورونا.

وكان من المتوقع أن يسافر الرئيس، الذي زار المعاهد الوطنية للصحة خارج واشنطن العاصمة في وقت سابق من هذا الأسبوع، إلى ولاية أتلانتا في حوالي الساعة 3 مساء.

وقام ترامب بإلغاء جولته في وقت لاحق من صباح اليوم مدعياً حرصا على سلامة الموظفين والعاملين في المراكز الصحية، وقد كانت تهدف زيارته إلى الحصول على معلومات وإحاطة حول عمل المراكز الصحية للتوصل إلى لقاح محتمل وغيرها من التدابير الصحية في مكافحة فيروس كورونا.

وقال مسؤول إداري رفيع المستوى في البيت الأبيض: "إن الرئيس لا يريد التدخل في مهمة مركز السيطرة على الأمراض والوقاية منها لحماية صحة ورفاهية العاملين فيها".

ولم يتضح على الفور كيف ستؤثر زيارة الرئيس على صحة العمال في المراكز الصحية الواقعة في ولاية أتلانتا، في حين قال شخص على دراية بالوضع أن البيت الأبيض قرر اتباع جميع التدابير الأمنية اللازمة، حيث ستكون زيارة الرئيس عاملاً مؤثراً على العاملين بما في ذلك الترتيبات الكبيرة والاختلاط مع عدد كبير من الموظفين وأفراد مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها، حيث يمكن أن يكون هناك خطر من دخول الفيروس إلى المراكز الصحية عن طريق الخطأ بسبب تدخل عدد كبير من الناس بمن فيهم الرئيس وأفراد الحراسة والوفد المرافق له.

النهضة نيوز