كورونا يشلُّ الحياة في إيطاليا و يحاصر البندقية وميلانو

مكافحة كورونا في جميع المطارات الدولية في العالم.jpg

فرضت السلطات الإيطالية، وعبر قرار حكومي، حجراً صحياً على أحياء اللومباردي بأكملها بالقرب من ميلانو، التي تعتبر بؤرة انتشار فيروس كورونا الجديد في إيطاليا، وذلك للتصدي لهذا الانتشار السريع للفيروس، وذلك حسب صحيفة Corriere della Sera الإيطالية. 
القرار الإيطالي الجديد والإسعافي، يهدف للتغلب على ظاهرة الانتشار والإنشطار المريب لفيروس كورونا في إيطاليا، بعد أن باتت أسرع دولة في معدلات انتقال الفيروس الخطير، بسبب عدم الدراية الكافية بالأساليب الصحية المتبعة للحد من انتشاره، وعليه جاء قرار الحكومة الإيطالية لتطبيق الحجر الصحر المؤقت على عدد مدن ومناطق وهي فينيتو، البندقية (فينيسيا)، بارما، إميليا، رومانيا وريميني، يأتي الرار الجديد تزامناً مع قرار رسمي يقضي بإغلاق المدارس والجامعات و تجمعات دور السينما والمسارح لمكافحة انتشار الفيروس، في جميع الولايات الإيطالية، وهو ما أدى إلى شلل شبه تام في نمط الحياة الإيطالي.
وتعتبر نسبُ الوفيات اليومية في إيطاليا، بسبب فيروس كورونا، الأعلى في القارة الأوروبة والعالم، بعد أن تم تسجيل 36 حالة وفاة خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليرتفع عدد الوفيات في البلاد إلى 233 حالة، فيما وصل عدد المصابين إلى 5061 حالة، مع تسجيل 1145 حالة مصابة جديدة خلال الأربع والعشرين ساعة الماضية، حسب مفوض الحماية الإيطالي، أنغيلو بوريلي، في مؤتمر صحفي،للقناة  tege24 المحلية.

النهضة نيوز