الوكالة الدولية للطاقة الذرية : نسأل وطهران لا تجيب

تخصيب اليورانيوم

قال مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية رافائيل غروسي  إن الوكالة الدولية للطاقة الذرية طرحت تساؤلات على طهران  "ترتبط بمواد يشتبه في أنها نووية وأنشطة ذات طابع نووي في ثلاثة مواقع لم تعلن عنها إيران"

وفي كلمة ألقاها خلال الاجتماع الفصلي لمجلس حكام الوكالة المؤلف من35 عضوا قال غروسي إنه منذ إعلان طهران في كانون الثاني/يناير التحرر من كل القيود النووية المفروضة عليها "لم تلحظ الوكالة أي تغيير في مدى تقيّد إيران بتطبيق التزاماتها النووية" مشيرا إلى أن " طهران لم تجر "نقاشات موضوعية" للرد على تساؤلات الوكالة"

كما حضّ غروسي  إيران على "التعاون الفوري والكامل" في إطار الاتفاق النووي المبرم بين طهران والدول الكبرى والذي يكاد ينهار" لافتا إلى أن "عدم السماح بدخول اثنين من المواقع الثلاثة وعدم اجراء إيران محادثات "يؤثران سلبا على قدرة الوكالة  على توفير ضمانات ذات صدقية لجهة عدم وجود أنشطة أو مواد نووية غير معلنة في إيران".

النهضة نيوز