اكتشاف جديد عن كورونا سيجبر العالم على تغيير مدة وقواعد الحجر الصحي

كورونا


نشر موقع "ذي لانسيت" بحثاً طبياً أجراه فريق من العلماء الصينيين على عينات تم أخذها من الجهاز التنفسي لـ 191 مريضاً من مدينة ووهان الصينية، وأظهر أن فيروس كورونا قادر على العيش لمدة تصل 37 يوماً في المجرى التنفسي للمرضى، ما يعني أن المريض سيكون قادراً على نقل العدوى لغيره طوال خمسة أسابيع من مرضه.

وبحسب صحيفة "ديلي ميل" البريطانية، فقد رصد الفريق وجود الـ "آر إن إيه" الخاص بالفيروس، الذي يحمل كافة معلوماته الجينية، بالعينات المأخوذة من المرضى لمدة بلغت في متوسطها 20 يوما منذ بداية إصابتهم، فيما بلغت أدنى مدة لمدة حياة الفيروس ثمانية أيام.

الاكتشاف السابق يفرض على الهيئات الصحية تغيير قواعد الحجر الصحي التي يفرضونها على المشتبه بهم، إذ أنه من المتعارف أن مدة الحجر المعتمدة هي 14 يوم، فيما سيكون من المفترض زيادة مدة الحجر إلى ضعفها تقريباً.



 

 

 

 

 

 

النهضة نيوز - بيروت