الخطوط الجوية الإثيوبية تعلق رحلات "بوينغ 737-800 ماكس" بعد الكارثة

أفادت وكالة "رويترز" بتعليق الخطوط الجوية الإثيوبية لرحلات جميع طائراتها من طراز "بوينغ 737-800 ماكس" بعد حادث تحطم طائرة من هذا النوع، أمس الأحد، أودى بأرواح 157 شخصا.

وأعلنت السلطات الإثيوبية، اليوم الاثنين، الحداد العام في البلاد على ضحايا هذه الكارثة الجوية.

وجاء في بيان صدر عن مكتب رئيس الوزراء الإثيوبي، أبي أحمد، ونشر على تويتر: "أعلن مجلس النواب الـ11 مارس الجاري يوما للحداد الوطني على مواطني كل الدول الذين لقوا مصرعهم نتيجة هذه الكارثة المأساوية".

وفي الولايات المتحدة أكدت وزارة الخارجية مصرع 8 مواطنين أمريكيين في كارثة الطائرة الإثيوبية.

وجاء في بيان صحفي صدر عن الوزارة، أمس الأحد: "كان بين ضحايا الكارثة 8 مواطنين أمريكيين على الأقل".

وأضاف البيان أن السفارتين الأمريكيتين في أديس أبابا ونيروبي تنسقان مع مجلس سلامة النقل الوطني الأمريكي وكذلك مع الحكومة الإثيوبية والخطوط الجوية الإثيوبية لتقديم كل المساعدات الضرورية.

من جانبه كتب وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، على صفحته في تويتر: "أعبر عن التعازي للعائلات الأمريكية والأخرى التي شملتها هذه الكارثة المأساوية للخطوط الجوية الإثيوبية".

أما فرنسا فقد ذكرت وزارة خارجيتها أن كارثة الطائرة الإثيوبية أسفرت عن مصرع 8 فرنسيين، بدلا من المعلومات السابقة حول وجود 7 فرنسيين بين ضحايا الكارثة.

وجاء في بيان صدر عن الوزارة: "حتى اليوم تأكد أن 8 ركاب كانوا يحملون الجنسية الفرنسية لقوا مصرعهم في هذه الكارثة".

المصدر: رويترز + نوفوستي