هذه هي الأعراض التي أصابت نصف المصابين بفيروس كورونا

وسط الانتشار السريع للفيروس التاجي الجديد المعروف باسم فيروس كورونا Covid-19 في جميع أنحاء العالم، وجد الباحثون أن الإسهال كان عرضاً بارزاً بين ما يصل إلى أكثر من نصف المرضى الذين تم تأكيد إصابتهم بالفيروس في مدينة ووهان الصينية التي كانت مركزا لتفشي الفيروس منذ نهاية العام الماضي.

وتم نشر هذه الدراسة الجديدة في المجلة الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي، حيث أجراها باحثون وخبراء طبيين في مدينة ووهان الصينية على مرضى وباء فيروس كورونا.

ووجد الباحثون أن ما يقرب من أكثر من نصف المرضى الذين شملتهم الدراسة التي أجريت في مقاطعة هوبي الصينية ومدينة ووهان، قد أظهروا أعراضا على اضطراب الجهاز الهضمي كالإسهال وفقدان الشهية، وأن هذين العرضين كانا أكثر الأمور التي اشتكى منها المرضى بخلاف ضيق التنفس.

ويقول الباحثين: "يجب على الأطباء أن يدركوا أن أعراض اضطراب الجهاز الهضمي، مثل الإسهال وفقدان الشهية، قد تكون سمة عرضية لمصابي فيروس كورونا، و أنها قد تكون علامة بداية الاصابة، ودافعاً للأشخاص بمراجعة الأطباء على الفور بدلا من انتظار أعراض الجهاز التنفسي الحادة".

تم تقديم المرضى المشاركين في الدراسة لثلاثة مستشفيات بداية من تاريخ 18 يناير إلى 28 فبراير، حيث تم تأكيد إصابة جميع المرضى بفيروس كورونا هناك وتم تعريضهم للاختبارات والخصائص السريرية ومراجعة جميع البيانات المختبرية و العلاجية الخاصة بهم. وتمت متابعة البيانات وصولا إلى تاريخ 5 مارس.

وبحسب الباحثين، تم تحليل بيانات خاصة بـ 204 مريض خلال هذه الدراسة بشكل عام.

كما وكان متوسط ​​عمر المرضى المشاريكين 54.9 سنة، وفي المجموع ، قدم 48.5 % إلى المستشفى بعد إصابتهم بأعراض اضطراب الجهاز الهضمي باعتبارها شكواهم الرئيسية.

كما وكشفت الدراسة أيضا أن المرضى الذين يعانون من أعراض اضطراب الجهاز الهضمي لديهم فجوة أطول بين ظهور الأعراض و القبول في المستشفى من المرضى الذين يعانون من أعراض تنفسية فقط، والذين كانوا أقل عرضة للشفاء والعودة إلى منازلهم من أولئك الذين ليس لديهم أعراض في الجهاز الهضمي.

وأوضحت الدراسة أن المرضى الذين عانوا من أعراض الجهاز الهضمي لديهم مجموعة متنوعة من الأعراض، بما في ذلك فقدان الشهية (83.8 %)، الإسهال (29.3 %) والقيء (0.08 %) وآلام البطن (0.4 %).

ووفقا للباحثين، كلما زادت شدة المرض كانت أعراض اضطراب الجهاز الهضمي أكثر وضوحاً.

النهضة نيوز