باحثون روس يطورون لقاحا لمواجهة فيروس كورونا

لقاح لفيروس كورونا.jpg

تسعى مختبرات الأبحاث وصناعة الأدوية في أنحاء العالم للتوصل إلى لقاحات وعلاجات لفيروس كورونا المستجد باستخدام مجموعة متنوعة من التقنيات المختلفة.
ويجمع علماء الفيروسات أن مكافحة فيروس كورونا المستجد، لا يمكنه أن يكلل بنجاح إلا إذا تمّ تطوير لقاح ضد وباء صنّفته منظمة الصحة العالمية بأنه "جائحة عالمية".

 وفي هذا الخصوص أعلن مركز روسي خاص بأبحاث الأسلحة البيولوجية عن اقتراب انتاج لقاح مضاد لفيروس كورونا المستجد.
المركز أوضح أن اللقاح سيكون جاهزا بحلول شهر حزيران المقبل، حيث سيقوم العلماء باختبار 13 لقاحا محتملاً على "حيوان النمس و بعض الرئيسيات السفلية مثل الليمور وابن عرس والجرذان" في محاولة للتغلب على الفيروس .
وبيّن العلماء الروس أنهم سيقومون باختبار العديد من العينات التي تم أخذها من كل حالة من حالات الإصابة المؤكدة في البلاد ، ثم سيرسلونها إلى مركز أبحاث الدولة للفيرولوجيا و التكنولوجيا الحيوية بالقرب من نوفوسيبيرسك في سيبيريا لتحليلها و دراستها عن كثب .
 نائبة رئيس قسم الأمراض و الأوبئة في مركز فيكتور الروسي، الدكتورة يلينا جافريلوبا  كشفت أن دراسات عدة حصلت منذ انتشار الفيروس، مشيرة الى توفر نماذج أولية للقاحات قد تنجح في التغلب على هذا الوباء الفيروسي الجديد .
من الجدير ذكره أن الإعلان الروسي عن التجارب للوصول للقاح لفيروس كورونا، يأتي في وقت أعلنت فيه المملكة المتحدة بأنها تسعى لتطوير لقاحها الخاص المضاد لفيروس كورونا CIVOD-19 ، حيث من المقرر أن تبدأ بتنفيذ التجارب البشرية و الحيوانية خلال الأسبوع المقبل في قاعدة العلوم السرية الحكومية "بورتون داون" .

النهضة نيوز