جهاز طبي للكشف عن الإصابة بفيروس كورونا بـ 25 دولاراً فقط يمكن استخدامه من المنزل

يعمل العلماء في جامعة اكسفورد على تطوير جهاز طبي جديد يستخدم للكشف عن اصابة الأشخاص بفيروس كورونا، خلال ثلاثين دقيقة فقط، عن طريق اختبار يتم إجراؤه من المنزل.

ويتعاون فريق من جامعة اكسفورد مع شركة طبية على انتاج الجهاز منذ ثمانية أسابيع، ومن المتوقع أن يصل سعر الجهاز للمستخدم بـ 25 دولاراً فقط.

الجهاز يستخدم في تركيبه مزيجاً من مواد كيميائية وأنزيمات يمكن أن تتحول من اللون الوردي إلى الأصفر إذا كان الشخص حاملاً للفيروس فعلاً.

وبحسب تغريدة نشرها البروفيسور زينغفانج كوي عبر موقع (تويتر) فإن ميزة الجهاز الجديد تكمن في أن المواد الكيميائية يمكن أن تحفظ في درجة حرارة 65 مئوية لمدة نصف ساعة، وهو أمر يسهل من إجراء الفحص في البيت أو المستشفى أو أي مكان.

وبحسب كوري فإن الجهاز تنتظره ثلاث مراحل قبل أن يصبح متاحاً للمستخدمين في السوق، وهي إجراء التجارب السريرية ثم التمكن من الحصول على الموافقة التنظيمية وأخيراً إقناع الشركات المصنعة لإدخال الجهاز في مرحلة الإنتاج الوافر ليصل إلى كل من يحتاجه.

ومن المتوقع الانتهاء من إجراء هذه الخطوات خلال مدة أقصاها الشهر الواحد من اليوم.

يشار إلى أن أكثر ما يصعب عملية السيطرة على انتشار الفيروس هو اختبار الفحص المخبري، إذ يتطلب مدة طويلة تتراوح من ثلاث أيام إلى أسبوع، وفي هذه المدة يمكن أن يكون المريض قد نقل الفيروس إلى الكثير دون معرفة منه.

وبلغ عدد المصابين بفيروس كورونا حول العام 370 ألف شخص فيما بلغ عدد الوفيات منه 16312 شخصاً حول العالم.

وأحصيت أكثر من 370 ألف اصابة بفيروس كورونا المستجد في العالم منذ بدء انتشار الوباء حتى 6:30 بتوقيت غرينتش الاثنين.

النهضة نيوز - بيروت