هذه ليست بشارة .. العثور على فيروس كورونا حيا على سطح سفينة أميرة الماس بعد اخلائها بمدة طويلة

العثور على فيروس كورونا حياً بعد 17يوم من اخلاء السفينة الموبوءة

عثر باحثون أمريكيون على فيروس كورونا على سطح سفينة "أميرة الماس" بعد 17 يوماً من إخلائها، ووفقا لدراسة أجريت حديثا على سطح سفينة الرحلات البحرية التي كانت أحد مراكز الاصابة بفيروس كورونا ، فإن الفيروس التاجي الجديد المعروف باسم Covid-19 يمكن أن يبقى حيا على الأسطح لمدة تصل إلى 17 يوماً .

وتؤكد الدراسة التي نشرها مسؤولو الصحة الأمريكيون، أنه  تم العثور على آثار العدوى الفتاكة في غرف السفينة بعد أكثر من أسبوعين من إجلاء ركابها الـ 700 الذين أصيب أغلبهم بالفيروس.

وتعتقد الدراسة  أن الفيروس قادر على الالتصاق و البقاء حيا على الاسطح غير الحية لفترة أطول مما كنا نعتقد من قبل، و قد أكد الباحثون الذين تترأسهم الباحثة تاكويا ياماغيشي من المعهد الوطني للأمراض المعدية في اليابان، أنهم نظروا إلى غرف الركاب المصابين على متن سفينة أميرة الألماس ، بما في ذلك أولئك الذين ظهرت عليهم الأعراض و الذين لم تظهر .

و يضيف مؤلفو الدراسة أنه: " تم تحديد بقايا الحمض النووي الخاص بفيروس كورونا التاجي الجديد على مجموعة متنوعة من الأسطح في مقصورات الركاب المصابين بالأعراض و غير مصابين بعد مرور 17 يوما على إخلاء السفينة، و لكن قبل إجراء عمليات التطهير ".

و أضافوا: " على الرغم من أنه لا يمكن استخدام هذه البيانات لتحديد ما إذا كان انتشار العدوى قد حدثت من أسطح ملوثة، إلا أن هناك ما يبرر إجراء مزيد من الدراسة حول السبب الحقيقي وراء انتقال الفيروس و تفشيه بهذه السرعة على متن السفن السياحية ".

و حذر مسؤولو الصحة مراراً من أن الناس يمكن أن يصابوا بالمرض عن طريق لمس سطح ملوث ثم لمس وجوههم دون تعقيم يديهم، و مع ذلك ، فإن الدكتور ديريك جاذرير وهو  اختصاصي الأمراض المعدية في جامعة لانكستر، قال بأنه غير مقتنع بأن الفيروس التاجي يمكن أن يبقى على الأسطح لمدة 17 يوما .

و أضاف: " بالنسبة للفيروسات التاجية ، يبدو الأمر غير واقعيا، لقد اعتقدت أن فيروسات الروتا التي تعيش 14 يوماً،  كانت حاملة للرقم القياسي العالمي في البقاء على الأسطح غير الحية؛ لهذا ، فأنا أتساءل عما إذا كانت الاختبارات تلتقط جزيئات الفيروسات المتدهورة التي لا تسبب أي أذى أم الجزيئات المعدية منه ".

ومن الجدير بالذكر أنه من بين 3711 راكبا و أعضاء طاقم سفينة أميرة الألماس السياحية ، فقد تم تأكيد إصابة قرابة الخمس بفيروس كورونا . كما و أفاد مركز السيطرة على الأمراض أن ركاب السفينة قد نشروا الفيروس بشكل رئيسي قبل أن تدخل السفينة في الحجر الصحي .
 

النهضة نيوز - ترجمة خاصة