المشاط: نحتفظ بحقنا بالرد وفق خيارات المراحل..والفشل سيبقى يلتهم كل المطامع

مهدي المشاط.jpg

أكد رئيس المجلس السياسي الأعلى في اليمن، مهدي المشاط أن "يوم 26 آذار، يمثّل منعطفاً مهماً في تاريخ اليمن دولةً وأرضاً وإنساناً".
المشاط وفي كلمة متلفزة له اليوم، لفت إلى وجود معركة استراتيجية كبرى طرفاها تحالف خارجي يريد اليمن تابعاً خاضعاً والطرف الثاني شعب يمني يريد لنفسه أن يكون حراً ومستقلاً"، مؤكداً أن "الفشل سيبقى يلتهم كل الأهداف والمطامع العدائية حتى إنهاء كل وجود أجنبي غير مشروع على أرض ومياه اليمن".
وأوضح أن الصمود حمى الشعب والمجتمع والمؤسسات من معاناة كانت ستكون أكبر وأخطر مما نعانيه اليوم ، مضيفاً "معاناتنا مع الصمود والمواجهة لم ولن تكون معاناة عبثية ولن تكون أبدية على الإطلاق".
 ودعا المشاط في كلمته لاستقبال العام السادس بمزيد من اليقظة والشعور بالمسؤولية ومواصلة تطوير الخطط واستكمال بناء القوة العسكرية والأمنية، مشيراً إلى أن اليمن يسير بخطى حثيثة في طريق إيجاد البدائل ومحاربة الفساد والاهتمام بالزراعة والصناعة والاكتفاء الذاتي .
كما أعلن "عن انتهاء المرحلة الأولى من مراحل الوجع الكبير وندعو قيادة التحالف مجددا لوضع مبادرة 21 سبتمبر موضع التنفيذ".
 وقال المشاط "نحتفظ بحقنا بالرد وفق خيارات المراحل وما نراه مناسباً تجاه أي استمرار للحصار أو القصف الجوي".
ودعا الأمم المتحدة إلى القيام بواجبها في تقديم المساعدات اللازمة لصنعاء خاصة في ظل بنيتها الصحية المتضررة وإمكاناتها الشحيحة بفعل الحصار والحرب العدوانية المستمرة.

النهضة نيوز