بقيمة 2 ترليون دولار.. الكونغرس يقر حزمة مساعدات ضخمة: 1200 دولار لكل مواطن

الكونغرس الأمريكي


من المقرر أن يصوت الكونغرس الأمريكي على مشروع قانون الـ 2 ترليون دولار المقرر بدؤه للحد من الآثار الاقتصادية التي خلفها تفشي فيروس كورونا.

إذ ستساهم هذه السيولة المالية الكبيرة في إنعاش الواقع الاقتصادي للسكان والشركات الصغيرة، وتعيد قليلاً من الحياة للأعمال التجارية والمصانع.

ووفق ما قالته شبكة سي إن إن، فإن كل مواطن أمريكي سيحصل على مبلغ 1200 دولار، فيما سيحصل الزوجين على 2400 دولار، فيما سيصرف للعائلة 500 دولار عن كل طفل دون سن الـ 17 عاماً.

بينما تتقلص حجم المساعدة لمن يفوق دخله الشهري حاجز الـ 75 ألف دولار، ولن يحصل من يتقاضى 99 ألف دولار على أي مساعدة.

وبموجب القانون الذي سيصوت عليه الكونغرس، ستتمكن  وزارة الخزانة من تقديم قروض وضمانات واستثمارات بقيمة 500 مليار دولار، من بينهم 25 مليار دولار لشركات الطيران، و4 مليار لشركات شحن البضائع جوا، و17 مليار دولار للشركات التي تعمل في مجال الأمن القومي.

بينما سيخصص 454 مليار دولار للأعمال التجارية والبلديات، كما سيتم تخصيص حزمة مساعدات قدرها 32 مليار دولار لدفع أجور العمال في مجال الطيران، الذي توقف نهائياً بسبب فيروس كورونا.

إضافة إلى ذلك، سيتم تعليق أقساط الطلبة المستحقة من قبل البنوك، ولن يتم فرض أي عقوبات على المتأخرين.
وخصص القانون أيضاً مبلغ 324 مليون دولار لدفع نفقات إخلاء المواطنين الأمريكيين من الدول الموبوءة، إذ تم مؤخراً إعادة 9300 مواطن أمريكي من الخارج منذ ظهور أزمة كورونا.

 

ويتضمن القانون حماية للمستأجرين، تمنع طردهم من البيوت في حال ما فشلوا في دفع الإيجارات، حيث سيتسامح القانون مع عدم القادرين على الدفع بسبب آثار فيروس كورونا لمدة 60 يوما، يمكن أن يتم تمديدها إلى أربع فترات كل واحدة منها تصل إلى 30 يوما.

يشار إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تشهد تسارعاً كبيراً في عجلة تفشي الفيروس، حيث تم تسجيل أكثر من 60 ألف إصابة و 827 حالة وفاة، لتصبح البلد الثالث عالمياً من حيث التضرر بفيروس كورونا.

 

 

النهضة نيوز - بيروت