فنزويلا تعلن عن وفاة أول مصاب بفيروس كورونا

كورونا

أعلنت في فنزويلا في وقت متأخر من مساء يوم أمس الخميس عن وفاة أول حالة بسبب تفشي فيروس كورونا التاجي الجديد.

و أكدت نائبة الرئيس الفنزويلي، ديلسي رودريغيز، وفاة عامل يبلغ من العمر 47 عامًا من ولاية أراغوا، والذي كان مصابا بمرض رئوي مزمن بعد إصابته بفيروس كورونا Covid-19.

و قالت رودريجيز في بيان أصدرته من قصر ميرافلوريس الرئاسي في العاصمة الفنزويلية كاراكاس: " تم إدخال الرجل إلى عيادة خاصة لعلاج الالتهاب الرئوي في شهر مارس الجاري و قبل ثلاثة أيام ، تم الاتصال بهيئة مكافحة الأوبئة الحكومية الفنزويلية بعد أن كشفت الاختبارات أنه مصاب بفيروس كورونا، و إننا نقدم تعازينا الحارة لأسرته ".

كما أعلنت رودريغيز عن تشخيص حالة إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد COVID-19 في فنزويلا خلال الـ 24 ساعة الماضية، ليصل عدد المصابين في البلاد إلى 107، و قالت أن 31 مريضا قد شفوا بالفعل، و هو ما يمثل  34٪ من إجمالي المصابين حتى الآن .

و أضافت أن أكثر من 14 مليون شخص شاركوا في استطلاع سمح للحكومة بالكشف عن 42653 شخصا محتملا اصابته، وذلك بعد أن تم فحص أكثر من 32000 منهم بالفعل من قبل السلطات الصحية.

فمن أجل منع انتشار الوباء التاجي الجديد الذي تحول لجائحة عالمية واسعة النطاق، أعلنت الحكومة الفنزويلية فرض إجراءات الحجر الصحي على مستوى البلاد خلال الأيام الـ 11 الماضية، و تم تعليق أنشطة العمل و الدوام المدرسي و كذلك الرحلات الوطنية و الدولية ، باستثناء رحلات الشحن التجارية .

و الجدير بالذكر أن الفيروس قد وصل إلى فنزويلا وسط أزمة صحية عامة تفاقمت بسبب الركود الاقتصادي و نقص الإمدادات الطبية و ارتفاع أسعار السلع و الأدوية.⠀⠀

النهضة نيوز - بيروت