بعد سلسلة من الأخطاء.. دولة الاحتلال توقف تسليم المصابين بكورونا نتائج فحوصهم

بعد أن تبين أنه تم إرسال نتائج خاطئة لعدة مرضى، أوقفت صحة الاحتلال إبلاغ مصابي فيروس كورونا بنتائج فحصهم سلبية كانت أو إيجابية، حتى إشعار آخر.

وفي رسالة وجهتها إلى صناديق المرضى اليوم، قالت الوزارة إن "هناك احتمالا بأن النتائج خاطئة بسبب مشكلة في النظام المحوسب تم اكتشافها الليلة الماضية بشأن نقل المعلومات".

وبدوره تخوف مسؤول كبير في صحة الاحتلال من كون هذه الأخطاء متواصلة وشملت مجموعة كبيرة من التحاليل، قائلاً: ينتابنا الشك منذ أمس. هل يمكن أن يكون بيننا أشخاص تلقوا إجابات سلبية بأنهم غير مرضى في حين أنهم مصابون، أو أشخاص يتواجدون حاليا في المستشفيات بالخطأ؟".

وفي وقت سابق رفضت المستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل طلب رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تزويد دولة الاحتلال بأجهزة تنفس صناعي لمواجهة كورونا.

وكشفت صحيفة "يديعوت أحرونوت" العبرية أن هذا الطلب جاء مؤخراً خلال اتصال هاتفي بين ميركل ونتنياهو، موضحة أن ميركل بررت لرئيس وزراء الاحتلال رفضها بأن ألمانيا تعاني هي الأخرى نقصا في أجهزة التنفس، لاسيما وأنها "أعارت" فرنسا مؤخرا المئات منها.

ومساء الثلاثاء الفائت حذر رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو من تفشي فيروس كورونا في دولة الاحتلال، مبدياً خشيته من أن يصاب مليون إسرائيلي بالفيروس التاجي المستجد، ناهيك عن وفاة 10 آلاف شهرياً.

 

النهضة نيوز