روسيا: محاولات تشريع القنب الهندي طريق مباشر إلى جحيم المخدرات

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، اليوم الخميس، أن محاولات دول عدة لتشريع القنب الهندي ليس إلا طريق مباشر إلى جحيم المخدرات. وقال لافروف، خلال كلمة في اجتماع القسم الوزاري للدورة الثانية والستين للجنة الأمم المتحدة لشؤون المخدرات: " هناك قلق عميق يثيره إقدام عدد من الدول على تشريع القنب تحت ذريعة استخدامه لأغراض طبية، ليس إلا طريق مباشر إلى جحيم المخدرات".

وأكد لافروف أن عمليات الإتجار بالمخدرات كانت وما زالت تعتبر أرضا خصبة لظاهرتي الجريمة المنظمة والفساد ومصدرا لتوليد العنف وقال وزير الخارجية الروسي: "هناك مؤثرات عقلية آخذة في الظهور. بل وهناك قلق عميق تثيره التكنولوجيا المعاصرة رفيعة المستوى عن طريق استخدام شبكة "دارك نت" [الشبكة المظلمة هي شبكة خاصة حيث يتم الاتصال فيها فقط بين النظراء الموثوقين يتم تسميتهم أحياناً "أصدقاء"] والوسائل الإلكترونية للمدفوعات بالإضافة إلى قنوات تهريب المخدرات والإتجار بها دون أي اتصال.

ويحاول المجتمع الدولي تكثيف الجهود لمكافحة آفة المخدرات لما لها من تداعيات جسيمة على النواحي الصحية والاجتماعية.