منظمة الصحة العالمية: كورونا لا يميز بين مسن وشاب

فيروس كورونا

أكدت منظمة الصحة العالمية  أن "الفكرة القائلة بأن فيروس "كوفيد-19" يؤثر على المسنين فقط خاطئة بالمطلق، محذرة من أنه قد يشكل خطرا فتاكا على الشباب بحسب ما أوردت وكالة أسوشيتد برس الأمريكية.
حيث أكد مدير الفرع الأوروبي للمنظمة، هانس كلوغي، للصحفيين اليوم الخميس، أن 95 بالمئة من إجمالي عدد ضحايا الفيروس في القارة العجوز هم ممن تجاوزوا فوق الـ60، وأكثر من 50 بالمئة منهم فوق سن الـ 80، لكنه لفت في الوقت نفسه إلى أن العمر ليس العامل الوحيد الذي يهدد المصاب بكورونا بعواقب ربما تكون "فتاكة".
وبينما أوضح كلوغي أن بيانات المنظمة الأممية تظهر أن 10 إلى 15 بالمئة من المصابين الذين تقل أعمارهم عن 50 عاما يعانون من أعراض متوسطة أو قاسية، مع تسجيل حالات إصابة خطيرة بين الأشخاص في السن بين 10 و30 عاما أقر بأن 80 بالمئة من ضحايا كورونا في أوروبا كانوا يعانون من مرض مزمن واحد على الأقل، لافتا إلى أن تقارير إيجابية أفادت بتعافي مصابين بالفيروس فوق سن الـ 100 عام بالكامل من الفيروس التاجي الخطير.
ومن حيث عدد الضحايا لا تزال أوروبا أكبر بؤرة لفيروس كورونا، حيث سجلت فيها حسب إحصاءات منظمة الصحة العالمية 30098 وفاة على الأقل بسبب كورونا، معظمها في إيطاليا وفرنسا وإسبانيا.
 

النهضة نيوز