المكسيكيون يشترون البيرة بكثرة والسبب..!

متجر في المكسيك

قررت المكسيك اليوم الجمعة، وقف إنتاج مشروب "البيرة" لمدة شهر على وذلك لفية فرض حالة طوارئ صحية عامة في البلاد بسبب فيروس كورونا المستجد.  
وقال إنوك كاستيلانوس، رئيس الغرفة الوطنية للصناعات التحويلية في المكسيك، في هذا الشأن: "تم إنتاج البيرة، لأن هذا الشراب لا ينتمي إلى المنتجات ذات الأهمية الخاصة أو الضروريات الأولية"، لافتا إلى أنه ومع ذلك، اتخذ بعض الحكام ورؤساء البلديات، في ولايات نويفو ليون، وكينتانا رو، وباهيا كاليفورنيا، قرارا يقضي بأن المصانع لن توقف إنتاج البيرة فقط، بل ولن يتم بيعها أيضا، ما دفع السكان على شرائه بكميات كبيرة".
وأكد كاستيلانوس أن هناك ما يكفي من البيرة والمشروبات الكحولية الأخرى في المستودعات، لتلبية الطلب طوال فترة إجراءات التقييد.
وفي الـ 30 من شهر مارس المضي أعلن مجلس الصحة المكسيكي، إلى جانب قادة العديد من الوكالات الفدرالية،  عن فرض حالة طوارئ لمدة 30 يوما في قطاع الرعاية الصحية في البلاد، باستثناء المنظمات الصحية ووكالات الأمن العام.
بينما سجلت في المكسيك حتى الآن 1378 حالة إصابة بعدوى فيروس كورونا "كوفيد – 19"، و 37 حالة وفاة، في حين شفي من الوباء 35 شخصا.
 

النهضة نيوز