بسبب أزمة كورونا...توجه لتخفيف العقوبات عن سوريا وليبيا واليمن

الاتحاد الأوربي

شددت دول في الاتحاد الأوربي على ضرورة ألا تعرقل العقوبات المفروضة على بعض الدول عمليات الإيصال العاجلة للمعدات الطبية اللازمة لمكافحة فيروس كورونا، معربةً عن دعمها لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، إلى تخفيف العقوبات المفروضة على بعض الدول.

وعقب اجتماع عقد اليوم الجمعة، في بروكسل لوزراء خارجية الدول الأعضاء في الاتحاد، قال مفوض الاتحاد الأوروبي للسياسة الخارجية، جوزيف بوريل، "نعمل على صياغة بيان مشترك دعما لدعوة الأمين العام للأمم المتحدة، سنرى ما إذا سيحظى بموافقة الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي".

وعبّر بوريل، عن أمله بأن يحظى الإعلان الجاري تحضيره بالدعم الكافي، مشيراً إلى أن أوروبا ترى أن العقوبات تساهم في تفاقم أخطار تفشي الوباء خاصة في البلدان التي تشهد صراعات مثل سوريا، ليبيا واليمن.

وكان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش دعا دول العالم، و خاصة أعضاء مجموعة "G20"، إلى إلغاء العقوبات التي فرضتها سابقا على بلدان أخرى لإزالة العراقيل أمام جهود مكافحة فيروس كورونا المستجد.

النهضة نيوز