الأمير تشارلز يفتتح مستشفى ميداني في لندن بعد تعافيه من فيروس كورونا

ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز

افتتح ولي العهد البريطاني الأمير تشارلز، في أول نشاط ملكي له بعد شفاءه من فيروس كورونا مستشفى ميدانيا جديدا في لندن تم إنشاءه خلال 9 أيام في مركز ضخم للمؤتمرات.

وفي البدء سيوفر مستشفى نايتنغيل 500 سرير مزودة بأجهزة التنفس الصناعي والأكسجين للمرضى المصابين بفيروس كورونا، فيما سيكون بإمكانه في ما بعد استيعاب نحو أربعة آلاف مريض.

وأقيم المستشفى بمساعدة الجيش البريطاني بمركز إكسيل للمعارض في دوكلاندس بلندن، وهو الأول من 6 مستشفيات جديدة ستقام في مختلف أنحاء بريطانيا لمكافحة الوباء.

وافتتح الأمير تشارلز المستشفى عبر دائرة تلفزيونية مغلقة من منزله في اسكتلندا في أول نشاط ملكي لا يتم بشكل مباشر، قائلاً إن المستشفى مثال يؤكد "كيف يمكن للمستحيل أن يصبح ممكنا".

والجدير ذكره أن الأمير تشارلز أنهى هذا الأسبوع عزلا صحيا ذاتيا استمر 7 أيام بعد أن أثبتت الفحوص إصابته بالمرض.

وحتى الآن توفي في بريطانيا أكثر من 3000 شخصاً نييجة الإصابة بفيروس كورونا.

 

النهضة نيوز