أناستاسيا راكوفا: 2% فقط من المصابين بفيروس كورونا يحتاجون دخول المستشفى

صرحت نائبة عمدة العاصمة الروسية موسكو، أناستاسيا راكوفا أمس أن ما نسبته 2% فقط من المرضى المصابين بفيروس كورونا التاجي المستجد Covid-19، والذين يمكن أن يخضعوا للحجر الصحي والعلاج بالمنزل، يحتاجون إلى دخول المستشفى لتلقي الرعاية الصحية.

وقالت في مقابلة مع القناة الروسية الأولى: "حتى اليوم، تم نقل 2% فقط من 836 شخصاً مصابا في البلاد بفيروس كورونا إلى المستشفى. ففي الواقع، لا نرى وجود أي خطر بحصول تدهور صحي للمرضى الذين يبقون في منازلهم".

وأشارت راكوفا إلى أن العديد من المرضى يعانون من أعراض مرضية خفيفة أو لم يظهروا أي أعراض تشير لإصابتهم بالفيروس. وعلى حد تعبيرها، فلا فائدة من البقاء في المستشفى وإشغال سرير قد يحتاجه شخص أكثر أشد مرضاً.

وقامت الحكومة الروسية بفرض قرار العزل الذاتي الشامل لجميع سكان العاصمة الروسية ولجميع الأعمار منذ تاريخ 29 مارس.

كما شمل القرار جميع المحلات التجارية، باستثناء متاجر المواد الغذائية وتلك التي تبيع سلعا ضرورية يومية ومستلزمات الحيوانات الأليفة، في حين شمل الإغلاق جميع المسارح والمطاعم والمقاهي والحانات ومراكز اللياقة البدنية، وصالونات التجميل، ومراكز الترفيه المختلفة. كما ويحظر على الناس التنزه أو زيارة المتنزهات والأماكن العامة، حيث سيواجه منتهكو هذه الإجراءات غرامة مالية تصل إلى 5000 روبل (65 دولار أمريكي).

ووصولا إلى يوم أمس، تم تأكيد ما مجموعه 4149 حالة إصابة بفيروس كورونا التاجي المستجد Covid-19 في روسيا، في حين تعافى ما يصل إلى 282 مريضاً منهم.

النهضة نيوز