إذا لم نكثف الفحوصات.. وزير إسرائيلي: حالات الاصابة بكورونا ستزداد

كورونا في إسرائيل

صرح وزير "الدفاع" الإسرائيلي نفتالي بينيت في مقابلة مع راديو جالي تزاهال العبري صباح اليوم الأحد قائلا : " إذا لم نقم بزيادة و تطوير نظام الاختبار بشكل كبير ، فلا يوجد شيء يمكن الحديث عنه حول انتهاء أزمة فيروس كورونا أو عودة الاقتصاد للعمل حتى بعد عيد الفصح ".

تأتي تصريحات الوزير بينيت على خلفية الانتقادات التي تتلقاها وزارة الصحة ، و التي ادعت أنه في هذه المرحلة من الحرب ضد انتشار الفيروس ، ستجري إسرائيل 15000 اختبارا يوميا ، في حين أنها تجري حوالي 5000-6000 اختبار يومي فقط .

حيث أشار المعلق الاقتصادي نحميا ستراسلر صباح اليوم الأحد على القناة العبري الـ 12 إلى أن المختبرات الخاصة لا تحصل على تصاريح لإجراء الاختبارات الخاصة بفيروس كورونا ، و هذا ينطبق أيضا على معهد وايزمان القادر على إجراء آلاف الاختبارات بشكل يومي . مما يعني أن آلاف الاختبارات التي يتم إجراؤها لا يتم تحليلها و لا تصل نتائجها إلى المواطنين الذين أجروها في الأساس .

كما و أشار الوزير بينيت في المقابلة إلى إمكانية إعلان حالة إغلاق في العديد من المناطق ، مضيفا : " ما زلنا نستمر في العمل حتى يتسنى لنا تشغيل برنامج مخصص لإخراج المسنين من منطقة الخطر في موديعين عيليت و كريات سيفر و بيت شيمش في أحياء الحريديم و مجدل هعيمك و غيرهما من المناطق الأخرى في البلاد ".

النهضة نيوز - بيروت