سوريا: احتفالات عيد الفصح بلا مصلين

البطريركية المريمية بدمشق

تطبيقاً للإجراءات الاحترازية الخاصة بالتصدي لفيروس كورونا من المقرر أن تقتصر احتفالات الطوائف المسيحية في سوريا بعيد الفصح المجيد هذا العام على القائمين عليها دون وجود مصلين على أن يتم نقل الاحتفالات والصلوات عبر صفحات التواصل الاجتماعي للكنائس.
المطران آرماش نالبنديان مطران أبرشية دمشق وتوابعها للأرمن الأرثوذكس قال في تصريح لـوكالة "سانا" الرسمية:  " بسبب الظروف الاستثنائية الحالية وبهدف الحفاظ على السلامة العامة جراء جائحة فيروس كورونا ومنع تفشيها ستقوم الطائفة الأرمنية الأرثوذكسية بدمشق بالاحتفال بعيد الفصح هذا العام دون حضور المصلين "، مشيرا إلى أن الكنائس ستقوم ببث القداديس التي سيحضرها رجال الدين الأكليروس عبر مواقع التواصل الاجتماعي. 
ودعا المطران نالبنديان إلى الالتزام بالإجراءات الحكومية وتعليمات وزارة الصحة الخاصة بمنع التجمعات والحفاظ على النظافة والتعقيم المستمر.
أما الأب ليان وهبي كاهن رعية صحنايا والمقيم بالبطريركية المريمية بدمشق فقد أوضح أن هناك قرارا على اقتصار الصلوات في احتفالات الفصح هذا العام على كاهن ومرتل ونقل الاحتفالات عن طريق الانترنت مبينا أن موقع بطريركية أنطاكية وسائر المشرق للروم الأرثوذكس سينقل الصلوات المقامة بالكنيسة المريمية ودير البلمند في لبنان ومختلف القرى التي يوجد لديها إمكانيات النقل المباشر عبر موقعه الرسمي.
وأشار وهبي إلى أن قرار الاقتصار على الاحتفالات بدون حضور جاء لحماية المصلين من وباء كورونا المستجد الذي يعصف بالعالم.
في محافظة اللاذقية قال النائب العام لمطرانية اللاذقية وطرطوس وحمص وحماة للموارنة المونسينيور أنطوان ديب في تصريح لـ" سانا " أن " الصلوات اقتصرت على الآباء في الكنائس في هذه الأوقات التزاما بقرار الكنيسة والحكومة في إطار إجراءات التصدي لوباء كورونا: مضيفا.. " لنرفع الدعاء معا ليزول هذا الوباء عن العالم أجمع ".

البطريركية المريمية دمشق


 

 

النهضة نيوز