قد يعود الفيروس إلى المتعافي منه .. مسؤول طبي كبير يتوقع موعد انتهاء كورونا في أمريكا

أنتوني


رجح الدكتور أنتوني فاوتشي وهو مدير المعهد الوطني للحساسية والأمراض المعدية في الولايات المتحدة الأمريكية أن ينحسر وباء كورونا بحلول شهر نوفمبر المقبل.

وخلال مقابلة مع شبكة "إم إس إن بي سي" توقع أنتوني فاوتشي الذي يحظى بشعبية كبيرة في الولايات المتحدة ويقف على النقيض من مواقف الرئيس الأمريكي دونالد ترامب في مسألة كورونا: " إن الحياة ستعود إلى طبيعتها في الولايات المتحدة بحلول شهر نوفمبر المقبل".

وتابع فاوتشي أن الأمريكيين سيعقدون الانتخابات في موعدها، وسيتمكن الناخبون في 3 نوفمبر المقبل من التصويت على الانتخابات بشكل شخصي وليس عبر البريد، إذ أن الوباء سينحسر لكن بشرط أن تواصل الولايات المتحدة اتخاذ اجراءاتها الوقائية.

ورأى  فاوتشي أنه يتوجب على الأميركيين اتباع المبادئ التوجيهية المتعلقة بالتباعد الاجتماعي، وأقر بأن الخبراء ليس لديهم "معلومات كافية" تؤكد امكانية عدم عودة الفيروس للمرضى الذين تعافوا منه.

وتابع موضحاً: " إذا كان فيروس كورونا مثل غيره من الفيروسات التاجية التي تتوفر بشأنها معلومات، فإن افتراض عودته للمريض مجددا تكون مستبعدة، لكن الخبراء لا يعرفون إلى متى تستمر الحماية بشأن كورونا".

وجدد فاوتشي مطالبته باستمرار فرض اجراءات الحجر المنزلي والتباعد الاجتماعي في الوقت الذي طالب فيه نواب جمهوريون بإعادة الحياة إلى طبيعتها لاحتواء الأزمة الاقتصادية القائمة.

النهضة نيوز - بيروت