الولايات المتحدة تتهم إيران بمضايقة سفنها الحربية بشكل خطير

زوارق إيرانية تحاصر سفينة حربية أمريكية

قال مسؤولون أمريكيون إن مجموعة مكونة من 11 سفينة حربية إيرانية قامت بمناورات "خطيرة و مضايقة " بالقرب من سفن أمريكية في الخليج الفارسي قرب دولة الكويت ليلة أمس الأربعاء، حيث أن أحد السفن الإيرانية قد اقتربت لمسافة تصل متر من السفن الأمريكية.
وبحسب شبكة Ynet الإخبارية العبرية التي أوردت المقال لم يعترف المسؤولون الإيرانيون على الفور بالحادث الذي يأتي بعد أن استولى مسلحون يعتقد أنهم من الحرس الثوري الإيراني على ناقلة ترفع علم هونج كونج.
و في بيان صادر عن البحرية الأمريكية، قال الأسطول الخامس للبحرية الأمريكية و الذي يقع مقره في البحرين، أن سفنا تابعة للحرس الثوري الإيراني قد اقتربت بشكل حرج و خطير و قامت ببعض المناورات بالقرب من سفن أمريكية.
كما و شملت السفن الأمريكية التي تعرضت للمضايقة الإيرانية، المدمرة البحرية USS Paul Hamilton، و السفينة USS Lewis B. Puller التي تعمل كقاعدة هبوط طافية، و السفينة متوسط الحجم USCGC Maui . و قد قال البيان: إن " السفن كانت تحمل طائرات هليكوبتر هجومية خاصة بالجيش الأمريكي من نوع "أباتشي" في المياه الدولية ".
و أضاف البيان: إن " هذه الإجراءات الخطيرة و الاستفزازية زادت من خطر سوء التقدير و احتمالية الاصطدام. و إن السفن الإيرانية لم تلتزم بالقانون الدولي بالتصرف مع المراعاة الواجبة لسلامة السفن الأخرى في المنطقة ".
مؤكدا أن السفن الأمريكية أصدرت عدة تحذيرات عبر الراديو للسفن الإيرانية، و قد أطلقوا خمس قذائف صوتية و إنذارات بأبواق السفن و عبر أجهزة الضوضاء الصوتية بعيدة المدى، لكنهم لم يتلقوا أي استجابة من الإيرانيين. و بعد حوالي ساعة، ردت السفن الإيرانية على تحذيرات الراديو ثم قامت بالمناورة رغم ذلك.
و الجدير بالذكر أن وكالة أنباء فارس شبه الرسمية، التي يعتقد أنها قريبة من الحرس الثوري الإيراني، قد اعترفت بالحادثة في تقرير لم يتضمن أي تعليق من المسؤولين الإيرانيين.
ولا تزال الحوادث المتوترة شائعة بين القوات الإيرانية و الأمريكية في الخليج الفارسي و مضيق هرمز، الذي يمر عبره خمس النفط في العالم. و قد احتجزت إيران خلال الصيف الماضي سفنا و ناقلات نفطية، حيث تتهمها الولايات المتحدة بمهاجمة ناقلات النفط في المنطقة وسط توترات بعد انسحاب الرئيس دونالد ترامب من جانب واحد من اتفاق طهران النووي مع القوى العالمية.

النهضة نيوز