الأميرة بسمة تطلق نداء استغاثة من السجن الى عمها الملك سلمان وولي عهده محمد بن سلمان

الأميرة السعودية بسمة بنت سعود

أطلقت الأميرة السعودية بسمة بنت سعود نداء استغاثة لكل من العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي العهد، الأمير محمد بن سلمان، بالتدخل لإطلاق سراحها من السجن.

وغردت الأميرة بسمة عبر حسابها الشخصي بموقع الرسائل والتدوينات القصيرة "تويتر بعدد من التغريدات، لحث الملك سلمان ونجله على إطلاق سراحها من السجن حيث تقبع منذ أشهر.

وقالت الأميرة بسمة عبر حسابها الشخصي قولها: "أنا بسمة بنت سعود أناشدك عمّي الملك المفدى سلمان بن عبد العزيز آل سعود.. وولد عمي صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان ولي العهد..".

وأضافت في التغريدة الثانية "أنا موجودة حاليا بسجن الحاير وحالتي الصحية متدهورة جدا وحرجه قد تؤدي إلى وفاتي، ولم أحصل على أي عناية طبية أو أي استجابة لأي طلب..".

الاميرة-بسمة-.png

وفي تغريدة أخرى، قالت الأميرة بسمة "ولا أعلم إذا كان لديكم علم بوجودي بالسجن لغاية الآن مع ابنتي سهود الشريف.. الرجاء النظر بأمري لإطلاق سراحي وتلقي العلاج المناسب لأني بوضع حرج جدا..".

تغريدة-الاميرة-بسمة.png

وكانت قد اختفت الأميرة بسمة عن الأنظار في آذار مارس 2019 بعد محاولتها السفر مع ابنتها سهود الشريف إلى سويسرا لتلقي العلاج، وعلى خلفية ذلك، رجحت العديد من المواقع الحقوقية أنها "تحت الإقامة الإجبارية في الرياض للاشتباه بمحاولتها الفرار".

ومنذ مارس 2019، لم ترد السلطات السعودية على طلبات الأشخاص المقربين من الأميرة بسمة للكشف عن مصيرها، وفق ما أكدت تقرير دويتشه فيله.

النهضة نيوز