ترامب يعاود هجومه على الصين: لابد أن تعاقب

..الرئيس الاميركي دونالد ترامب.jpg

عاود الرئيس الأمريكي ترديد مزاعمه بتورط الصين بنشر فيروس كورونا المستجد من جديد، حيث قال ترامب خلال لقائه اليومي مع الصحفيين يوم أمس السبت أن السلطات الصينية لابد أن تعاقب "إذا كانت مسؤولة عن عمد في نشر فيروس كورونا".


وكان ترامب قد لوح مسبقاً بفرض عقوبات اقتصادية على الصين، ويستمر في وصف الفيروس بـ "الصيني"، وقال في تصريحاته:" لو كان خطأ فالخطأ خطأ. لكن إذا كانوا مسؤولين عن عمد فأعني هنا أنه لا بد أن تكون هناك عواقب".

وزعم الرئيس الأمريكي أن علاقة الولايات المتحدة بالصين قبل انتشار الفيروس كانت طيبة، وأضاف: "كانت علاقتنا بالصين طيبة إلى أن فعلوا ذلك"، موضحا أن "السؤال الذي يتعلق بالصين هو ما إذا كان ذلك خطأ خرج عن نطاق السيطرة أم أنها فعلت ذلك عن عمد".

وشكك ترامب في حصيلة الوفيات من فيروس كورونا بالصين، وقال إن الوفيات في الصين من جراء الوباء "أكثر بكثير" من الولايات المتحدة.

وسبق أن انتقد ترامب ومساعدون كبار له الصين بشكل حاد واتهموها بأنها غير شفافة في نشر البيانات التي تتعلق بالفيروس.

 

 

النهضة نيوز - بيروت