مكافأة قدرها 200 ألف دولار لمن يخترع لقاحا لكورونا

اختبار كورونا

اعلن رئيس دولة الفلبين عن جائرة قدرها 200 ألف دولار لأي شخص يستطيع اختراع لقاح من شأنه علاج فيروس كورونا المستجد.
أفادت وسائل الإعلام الفلبينية بعد ظهر اليوم الثلاثاء أن الرئيس الفلبيني رودريغو دوتيرتي سيقدم مكافأة بقيمة 200 ألف دولار لأي مواطن فلبيني يمكنه تطوير لقاح ناجح ضد فيروس كورونا التاجي المستجد.

و أعلن المتحدث باسم الرئاسة هاري روك في مؤتمر صحفي محلي، أن الرئيس قد أعلن أنه سيعطي مكافأة تصل إلى 10 ملايين بيزو فلبيني (197.092 دولار) لأي مواطن فلبيني سيكتشف لقاحاً ناجحاً لمكافحة فيروس كورونا، مضيفاً: " إن فيروس كورونا هو عدو رئيسي ليس للفلبين فحسب، ولكن للعالم بأسره !".

وجاء عرض دوتيرتي في الوقت الذي ارتفعت فيه حالات الإصابة بالفيروس التاجي في الفلبين إلى 6599 منذ صباح اليوم الثلاثاء، وذلك بعد أن ظهرت 140 حالة إصابة جديدة على مدى الـ 24 ساعة الماضية.

وقد قالت وزارة الصحة الفلبينية أن تسع حالات وفاة أخرى قد سجلت مما رفع حصيلة القتلى إلى 437 شخص، بينما بلغت حالات الشفاء 654 شخص بعد خروج 41 مريضا من المستشفيات منذ يوم أمس.

  • معمل اختبار جديد

وكان الصليب الأحمر الفلبيني قد افتتح مختبرا جزيئيا جديدا في العاصمة مانيلا صباح اليوم الثلاثاء، بهدف تعزيز قدرة البلاد على اختبار الفيروس التاجي. حيث يمكن لهذا المختبر الجديد إجراء ما يصل إلى 3000 اختبار بشكل يومي باستخدام جهازين من أجهزة الفحص بسلسلة تفاعلات البوليميراز المتسلسلة العكسية عالية التقنية (RT-PCR).

و قد قال وزير الصحة الفلبيني فرانسيسكو دوكي الثالث: " يبقى الاختبار هو حجر الزاوية في استجابة الحكومة لتفشي هذه الجائحة الفيروسية . و لذلك ، فإن دعم وزارة الصحة لهذه الجهود المحلية لا حدود له ".

  • ترامب يعرض المساعدة

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد عرض في مكالمة هاتفية مع دوتيرتي خلال عطلة نهاية الأسبوع، المساعدة في حرب الفلبين ضد تفشي فيروس كورونا.

وقد قال بيان صادر عن السفارة الأمريكية في مانيلا أن الزعيمين تحدثا يوم الأحد واتفقا على مواصلة العمل معا كحلفاء قدماء لهزيمة الوباء وإنقاذ الأرواح واستعادة القوة الاقتصادية العالمية.

وجاء في البيان: "ناقش الزعيمان أيضا كيف يمكن للولايات المتحدة و الفلبين مواصلة العمل البناء والمشترك وتنمية العلاقات الاقتصادية والثقافية والأمنية الدائمة التي تربط البلدين ".

النهضة نيوز - بيروت