البطريرك الراعي: كنا نتوقع التعاون في اجتماع الاربعاء الماضي وعلى الحكومة حل مشاكل المواطنين

الراعي.jpg

ألقى ​البطريرك الماروني مار بشارة بطرس الراعي​ عظة  في القداس الالهي، لفت فيها إلى "أننا في اجتماع الاربعاء الماضي كنا نتوقع التعاون ولا بد من الترحيب باقدام ​الحكومة​ على وضع هذه الخطة الاقتصادية اما وقد اعطي ما اعطي حولها من ملاحظات فان الحكومة ستعمل على تصحيح ما يلزم وهي امام واجبين داخلي وخارجي".

ورأى الراعي أنه " داخليا على الحكومة حل مشاكل المواطنين المالية والصحية والغذائية والحياتية و​البطالة​ والفقروخارجيا"، لافتا إلى أن "الحكومة ترى نفسها أمام واجب الاصلاح لتتمكن من إجراء المفاوضات مع الخارج لا سيما ​صندوق النقد الدولي​".

واعتبر أنه "مطلوب منا العمل على تشجيع الحكومة في تحقيق الاصلاحات داخليا وخارجياً من مثل قطاع الطاقة، الاملاك البحرية، تحديد المديونية، الحل لتخمة الموظفين، ضبط الحدود، ومكافحة التهريب، توضيح النظرة حول ​الخصخصة​، تمتين علاقات لبنان مع محيطه، كل هذه الأمور تقدم تحفيزات الى المنتشرين العرب والاجانب ".

النهضة نيوز