منصور فاضل لفرنجية: إذا كنت تطمح أن تصبح رئيس جمهورية فتصرفك اتجاه السلطة القضائية لن يخدمك

منصور فاضل.png

رأى مدير مكتب النائب جبران باسيل لشؤون التيار الوطني الحر، منصور فاضل، في حديث لموقعنا، أنّه "ما من خلاف في المواضيع السياسية بين التيار الوطني الحر و رئيس تيار المردة سليمان فرنجية، ففرنجية لديه خلاف بالشخصي لا نعلم سببه، فاذا كان استدعاء شخص إلى القضاء للاستماع إلى إفادته سيؤدي إلى رد فعل مشابه لما قام به فرنجية فهذا يطرح علامات استفهام، في حين أن القضاء قد استمع الى شهادة الوزيرة السابقة ندى البستاني التي لبت دعوة القضاء وحضرت امام المحكمة".

وسأل فاضل فرنجية "هل هناك شيء نحن لا نعرفه؟ أو أنت تخفيه؟ إذا جوابك لا، فدع المتهم يذهب الى المحكمة ويدلي بشهادته، وما من سلطة يمكنها ان تتسلبط على الناس، فاذا كان سركيس حليس بريء لن يطاله أحد خصوصا في عهد فخامة رئيس الجمهورية العماد ميشال عون".

وتوجه فاضل الى فرنجية بالقول "إذا انت طامح أن تصبح رئيس جمهورية، تصرفك اتجاه السلطة القضائية لن يخدمك في هذا الموضوع وأنت لم تتوفق في ال2016 لأنك لم تعطي النموذج الجيد لحماية الدستور ومحاربة الفساد".

 ولفت فاضل إلى أنّ "التيار الوطني الحر لا يحمي جماعته إذا كانوا مزنبين".

وعن علاقة التيار الوطني الحر بحزب الله قال فاضل "هذه العلاقة متينة"، متمنيا "أن تكون كل العلاقات بين الأحزاب مشابهة لها، والتي اساس بنيتها المحافظة على استقلالية كل طرف والعمل من الند الى الند، وكل طرف يحمي خصوصيات الطرف الآخر".

وعن سبب هجوم تيار المستقبل وحزب القوات اللبنانية وحزب الكتائب والحزب الاشتراكي على التيار الوطني الحر رأى فاضل أنّ "سبب هذا الهجوم هو عمل البعض من أجل تحسين وضعهم في الانتخابات القادمة، والبعض الآخر يفتعل معارك بسبب أهداف شخصية ضيقة تتمثل بالتعيينات، ومنهم من يقوم بمعركة لرئاسة الجمهورية".

يمكنكم مشاهدة الحلقة كاملة على الرابط التالي:

 

برنامج live with paola يستضيف مدير مكتب النائب جبران باسيل منصور فاضل في تعليق على المؤتمر الصحافي الذي عقده رئيس تيار المردة سليمان فرنجية وخطاب الأمين العام لحب الله حالسيد حسن نصرالله والعلاقة بين التيار الوطني الحر وخصومه وحلفائه في السياسة

Gepostet von Paola Attieh am Mittwoch, 13. Mai 2020

 

النهضة نيوز