توقعات مبشرة بشأن لقاح مضاد لكورونا بحلول نهاية 2020 والعالم ينتظر العلاج

العالم المغربي منصف السلاوي والرئيس الأمريكي دونالد ترامب

أفصح المدير التنفيذي السابق لشركة غلاكسو سميث كلاين، العالم المغربي منصف السلاوي عن أن إنتاج الملايين من جرعات لقاح ضد فيروس كورونا ستكون بحلول نهاية العام الجاري 2020.

ويأتي تصريح السلاوي -الذي يعد أحد أهم الأشخاص الذين اختارهم ترامب للمساعدة في العمل على تطوير وإنتاج لقاح ضد كورونا- خلال اجتماع في البيت الأبيض مع مسؤلين أمريكيين.

وأوضح السلاوي أن الجهود الرامية للتوصل إلى لقاح ما تزال مستمرة بشكل جدي من أجل الحصول على اللقاح مع نهاية السنة الحالية، معبراً عن تفاؤله بشأن إحراز تقدم في هذا المجال.

وبيّن العالم المغربي اطلاعه على بيانات مبكرة من تجربة سريرية للقاح لفيروس كورونا، والتي أثبتت نجاعتها، مضيفاً " هذه البيانات جعلتني أشعر بمزيد من الثقة بأننا سنتمكن من تقديم بضع مئات من الملايين من جرعات اللقاح بحلول نهاية عام 2020".

من جانبه قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن عدد من الأطباء الدوليين يتقدمون بشكل متسارع من أجل الحصول على لقاح فعال ضد فيروس كورونا في أقرب وقت.

وعبّر ترامب عن أمله في طرح اللقاح قبل نهاية العام، وقال إن الإدارة ستحشد قواها لتوزيع اللقاح بمجرد خروجه للنور.

يشار إلى أن ترامب تلقى تحذيرات مستمرة من عدد من الخبراء الذين أوضحوا أن إيجاد لقاح جاهز للجمهور يستغرق ما بين 12 و18 شهرا، لكن الرئيس الأمريكي يصر على تقليص هذه المدة الزمنية مهما كلفه الأمر.

النهضة نيوز