برميل النفط يخرج من الحفرة .. إلى ما فوق الـ 30 دولاراً للبرميل

نفط

ارتفعت أسعار النفط الدولية إلى ما فوق سقف الـ 30 دولارا للبرميل الواحد في أسواق آسيا للمرة الأولى منذ أكثر من شهرين ، و ذلك بعد أن قالت منظمة الأوبيك التي تقودها المملكة العربية السعودية بأنها تأمل في أن ينتهي أسوأ اضطراب في أسواق النفط العالمية الناجم عن تفشي جائحة فيروس كورونا ، بالإضافة إلى استمرار المنتجين الأمريكيين في خفض إنتاجهم .

a-crew-member-walks-on-the-deck-of-an-oil-tanker-anchored-in-the-pacific-ocean-in-this-aerial-photograph-taken-above-long-beach-california-u-s-on-friday-may-1-2020-the-volume-of-oil-on-vessels-located-just-offshore-the.png
 

 وارتفعت قيمة العقود الآجلة في الولايات المتحدة بنسبة 2.5 ٪ ، بعد ارتفاعها بنسبة 19 ٪ خلال الأسبوع الماضي . و قد قال محمد باركيندو وهو الأمين العام لمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) ، في مقابلة تلفزيونية مع وكالة بلومبرج الإخبارية، أن نظرة السوق في النصف الثاني من العام تبدو أكثر تشجيعا مع تعافي الاقتصاد العالمي .

و قد ساعدت تخفيضات الإنتاج في جميع أنحاء العالم على إعادة التوازن إلى السوق بعد صدمة الطلب الناجمة عن عمليات الإغلاق الناجمة عن تفشي جائحة فيروس كورونا . إذ انخفض عدد الحفارات في الولايات المتحدة بمقدار 34 حفارا إضافية خلال الأسبوع الماضي ، و الذي يعتبر أدنى مستويات لم تشهدها صناعة النفط الأمريكية منذ بدء ثورة الصخر الزيتي في بداية العقد الماضي ، بينما تقلصت الكميات المخزنة في مركز التخزين الرئيسي للولايات المتحدة في كوشينغ بولاية أوكلاهوما.

و استجابت مجموعة أوبك + لانهيار سوق النفط بإلحاح لم يسبق له مثيل ، حيث أن برنامج تخفيضات الإنتاج التابع للمجموعة هذا الشهر في طريقه إلى تقليص 9.7 مليون برميل من إنتاج النفط الخام اليومي ، أي بحوالي 10٪ من الإمدادات العالمية ، و ذلك وفقا لبيانات تتبع ناقلات النفط و المقابلات مع تجار النفط الخام و مصافي التكرير ، و تقييمات الاستشاريين و الخبراء .

بالإضافة إلى ذلك ، يعتزم العراق ، و هو ثاني أكبر منتج للنفط في منظمة أوبك ، وقف الإنتاج من حقل الأحدب النفطي جنوبي شرق البلاد بسبب استمرار الاحتجاجات التي تعوق عملياته ، و ذلك بحسب شخص مطلع على الوضع .

وكانت السوق النفطية قد تجاهلت إلى حد كبير تحذير رئيس مجلس الاحتياطي الفيدرالي الأمريكي "جيروم باول" في وقت متأخر من يوم الجمعة من أن الأسهم و الأصول الأخرى التي ارتفعت قيمتها بشكل حاد خلال الشهر الماضي ستعاني من انخفاضات كبيرة إذا كانت هناك انتكاسات في المعركة العالمية لمكافحة جائحة فيروس كورونا.

النهضة نيوز - بيروت