"أنصار الله" صنعوا المعادلة.. "S400" تتسبب بكساد سوق "باتريوت": الهند أمام الاختيار الاستراتيجي

منظومة s400

تمارس الولايات المتحدة الأمريكية ضغوطاً كبيرة على الهند، لإجبارها على التخلي عن نظام S400 الصاروخي الروسي.


وقد صرحت نائبة وزير الخارجية الأمريكية في منطقة جنوب ووسط آسيا ، أليس ويلز ، للصحيفة العسكرية البلغارية ، أنه يجب على الهند أن تختار ما بين شراء أنظمة دفاع جوي صاروخية أمريكية أو روسية .  

وعندما سئلت ويلز عما إذا كان من الممكن ان تقوم الولايات المتحدة الأمريكية بفرض عقوبات على الهند ، ردت ويلز قائلة أن القانون الأمريكي ذي الصلة بمكافحة خصوم الولايات المتحدة عبر فرض العقوبات ، و الذي يعرف بالاختصار (CAATSA) ، يمثل أولوية في السياسة الخارجية للكونجرس الأمريكي . و أن المشرعين الأمريكيين قلقون للغاية من أن روسيا قد تستفيد من الامدادات العسكرية الأمريكية التي ستصل إلى الهند .

كما و شددت ويلز على أن قضية العقوبات "لم ترفع" ، لكنها اقترحت أنه يجب التركيز في الوقت الراهن على حقيقة أن الولايات المتحدة تستخدم أنظمة عسكرية متطورة على أعلى مستوى تكنولوجي .

و بحسب ويلز ، فإن الهند لن تنجح في الجمع بين الأنظمة الروسية و الأمريكية ، و أنه عليها اتخاذ خيار استراتيجي بهذا الشأن في أسرع وقت ممكن . مضيفة أن الولايات المتحدة تقدم أفضل التكنولوجيا العسكرية و الأنظمة الدفاعية .

كما و تجدر الإشارة إلى أنه قد تم الإعلان سابقا عن أن تسليم الدفعة الأولى من أنظمة الدفاع الجوي الروسية S-400 إلى الهند سيتم بحلول نهاية عام 2021 . و أنه في سبتمبر من عام 2019 .


أنصار الله من صنع الفارق

وترى الصحيفة البلغارية العسكرية، أن هجوم جماعة "أنصار الله" اليمينة على منشأة أرامكو النطفية السعودية، التي كانت تحميها منظومة بتريوت الأمريكية، ساهم في زيادة الطلب على منظمة S400، حيث لم تتمكن آنذاك المنظومات الأمريكية من توفير الغطاء والحماية لـ أرامكو.

وفي السياق نفسه، يرى مراقبون أن تجربة حلفاء الولايات المتحدة للسلاح الأمريكي ساهمت في انخفاض أسهمه في السوق، خصوصاً أن مشاهد اهانة السلاح الأمريكي في ميادين القتال تكررت، لاسيما في الميدان اليمني، ما تسبب في زيادة قناعة الدول بمنظومات التسليح الروسية، التي أثبتت كفاءتها في الميدان السوري.

النهضة نيوز - بيروت