مكتب اللواء بهجت سليمان يوضح حقيقة "بيان مكذوب" نسب إليه عن رامي مخلوف

اللواء بهجت سليمان


نفى مكتب اللواء بهجت سليمان البيان المكذوب الذي نشرته بعض صفحات مواقع التواصل الاجتماعي المشبوهة، والتي زعمت أنه طالب بمحاكمة المهندس رامي مخلوف.

وقد كثرت مؤخراً حرب الشائعات التي ترافقت مع قضية تخلف رجل الأعمال رامي مخلوف وهو مالك شركة الاتصال الخليوي "سيرياتل" عن دفع مستحقات الخاصة بالدولة.

زعم التعميم الذي نسب للواء الدكتور بهجت سليمان أن الأخير رفع دعوى قضائية تطالب بمحاكمة مخلوب بذريعة محاربة النظام الاشتراكي واثارة النعرات العرقية.

وقد نفى مكتب اللواء بهجت في تصريح وصل لـ "النهضة نيوز" نسخة عنه، بشكل قاطع اصداره لأي بيان أو دعوى و أكد أنه لم و لن يصدر أبدا أي بيان يتعلق بأي نزاع مالي أو قضائي يخص الغير أيا كان و لأي سبب.

33.jpg
 

وقد ورد في تصريح مكتب سليمان، أنه: " من الملاحظ أن مُطلقي التعميم الأخير, أخطأوا مرتين عند ذكرهم لمحكمة أمن الدولة, و هي الجهة التي ادعى أمامها -بحسب زعمهم- د. بهجت سليمان ضد السيد رامي مخلوف"

وتابع موضحاً، أن محكمة أمن الدولة لم تعد قائمة في سوريا، فقد تم الغاؤها منذ عشرة سنوات.

وتابع بيان مكتب سليمان مفنداً البيان المزعوم: "ذكر ملفقو التعميم, كلمة "أمام" عوضاً عن "أمن", عند ذكرهم لمحكمة أمن الدولة العليا المزعومة, في الفقرة الأخيرة من تلفيقتهم.

واعتبر أن تصريح مكتب اللواء الذي عمل سابقاً سفيراً للدولة السورية في عمان، أن كثرة هذه التعميمات المكذوبة والملفقة، تعبر عن حالة الافلاس التي وصل إليها مطلقوها.

 

 

النهضة نيوز - دمشق