المملكة المتحدة تتهم خمسة أشخاص بقتل امرأة مسلمة في حادثة إطلاق نار

وجهت السلطات البريطانية اتهامات لخمس أشخص ليلة أمس الجمعة بتهمة قتل "آية هاشم" وهي امرأة مسلمة قتلت ضربا بالرصاص في وضح النهار في مقاطعة بلاكبيرن ببريطانيا يوم الأحد الماضي.

وقالت شرطة مقاطعة لانكشاير أن عثمان ساتيا البالغ من العمر 28 عاما، وجودي تشابمان، البالغة من العمر 26 عاماً، وكاشيف منصور البالغ من العمر 24 عاماً، قد اتهموا بقتل الضحية آية هاشم البالغة من العمر 19 عاما.

وسبق أن أعلنت الشرطة في وقت سابق من يوم أمس الجمعة اتهامها لشخصين وهما فيروز سليمان، البالغة من العمر 39 عاماً، وأبو بكر ساتيا، البالغ من العمر 31 عاما، في قتل آية هاشم. وهو ما يجعل العدد الإجمالي للأشخاص المتهمين في جريمة القتل خمسة متهمين حتى الآن.

وبحسب الشرطة، سيتم اتهامهم بقتل آية هاشم ومحاولة قتل رجل لم يكن هدفا مقصودا في الحادث، حيث أن عيارين ناريين أطلق أحدهما على هاشم وأرداها قتيلة في وضح النهار، بينما ارتدت الرصاصة الثانية على مبنى مجاور.

والجدير بالذكر أن الضحية "آية هاشم"، وهي مسلمة لبنانية-بريطانية، قتلت في عملية إطلاق نار من سيارة متحركة بينما كانت خارجة من محل بعد شراء البقالة.

وقال والدا آية هاشم في بيان لهما: "لقد دمرنا موتها تماما، و نود أن ننتهز هذه الفرصة الأليمة للتعاون والتواصل مع أي فرد من الجمهور قد يكون لديه أي معلومة أو دليل مهما كان صغيرا يمكن أن يقدم المسؤولين عن هذه الجريمة إلى العدالة".

كما وقال المفتش أندي كريبين: "على الرغم من أننا اتهمنا خمسة أشخاص حتى الآن بمقتل آية هاشم، إلا أن تحقيقاتنا ما زالت جارية. وأود أن أشكر الأشخاص الذين تقدموا للمساعدة في تحقيقنا حتى الآن، وإننا نشجع الناس على القدوم والتحدث إلينا إذا كانت لديهم أي معلومات عن الحادثة".

النهضة نيوز