جلسة تشريعية ثانية يوم الاثنين

نبيه بري

علمت صحيفة "​الجمهورية​" انّ "رئيس ​مجلس النواب​ ​نبيه بري​، قد يدعو إلى جلسة تشريعية جديدة مساء الاثنين المقبل، لمتابعة ما تبقّى من بنود جدول الأمس (إقتراح قانون العفو ليس من بين بنودها)، بعد أن رفع ​الجلسة التشريعية​ أمس، من دون ان يختمها".

ولفتت مصادر قريبة من بري لـصحيفة "الجمهورية" الى أنّ "رئيس المجلس حاول ان يعيد تصويب ​النقاش​ في قانون العفو بعدما ظهر انّ هناك كتلاً تريد ان تأخذ البلد الى انقسام تحت عناوين طائفية، وترك الامور في إطارها التشريعي العادي. ولكن للأسف إنّ تصعيد المواقف أوصلَ الامور الى خاتمة مختلفة عمّا كان الهدف من وراء اقتراح قانون ​العفو العام​، وبري حاول التوفيق بين كل الافرقاء عندما طلب التصويت عليه بمادة وحيدة، ولكن يبدو انّ هناك من كان يخفي وراء الأكمة ما وراءها في مقاربة هذا القانون، وكان الافضل للجميع تأجيله".

النهضة نيوز