الأسد ينبه محافظيه الجدد لأهمية حفظ الأمن العام ضمن حدود محافظاتهم

أكد الرئيس السوري بشار الأسد على ضرورة تطبيق القوانين والأنظمة وحفظ الأمن العام ضمن حدود المحافظات السورية بما يخدم مصالح المواطنين السوريين.

وخلال اجتماعه بمجموعة من المحافظين الجدد والذين جرى تعيينهم قبل أيام، لفت الأسد إلى  جوهرية عمل المحافظ بصفته ممثلاً للسلطة المركزية، ومشرفاً على عمل السلطات المحلية، وجميع الأجهزة المحلية والمركزية في المحافظة.

وكان الرئيس السوري بشار الأسد أصدر قبل أيام جملة من المراسيم استبدل وعين بموجبها عدداً من المحافظين وهم بسام ممدوح بارسيك محافظاً لمحافظة حمص ومحمد طارق زياد كريشاتي محافظاً لمحافظة القنيطرة ومروان ابراهيم شربك محافظاً لمحافظة درعا وغسان حليم خليل محافظاً لمحافظة الحسكة.

وتعاني محافظات درعا والسويداء والحسكة من حالة من الانفلات الأمني ويبدو أن الأسد يعول في تغييراته هذه على إمكانية إعادة ضبط الوضاع في تلك المحافظات، علماً أن محافظة الحسكة السورية محتلة في أجزاء منها من قبل تركيا والولايات المتحدة.

 

النهضة نيوز