الاتحاد الأوروبي يصف وفاة جورج فلويد بـ"إساءة استخدام للسلطة"

الاحتجاجات على خلفية مقتل جورج فلويد

قال دبلوماسي كبير في الاتحاد الأوروبي أن الاتحاد الأوروبي يشعر بالصدمة و الرعب من وفاة الأمريكي الأسود جورج فلويد بعد أن تم احتجازه بواسطة رجال الشرطة الأمريكية، واصفا وفاته بأنها "إساءة استخدام للسلطة" وحذر من المزيد من الاستخدام المفرط للقوة بحق المتظاهرين والمواطنين .

وبدوره قال مسؤول السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي للصحفيين جوزيب بوريل مساء اليوم الثلاثاء: "مثل ما حدث للشعب الأمريكي، لقد صدمتنا وأرعبتنا وفاة جورج فلويد. يجب على جميع المجتمعات والدول أن تظل يقظة تمنع الاستخدام المفرط للقوة والسلطة".

كما ووصف بوريل وفاة  جورج فلويد بأنها "غير سعيدة البتة" وأنها قد أظهرت "إساءة استخدام للسلطة" من قبل قوات تنفيذ القانون في الولايات المتحدة الأمريكية، وأضاف: "نحن ندين العنصرية أيا كان شكلها. وإننا نثق في قدرة لأمريكيين على الوحدة والشفاء كأمة موحدة مما حصل".

كما وختم بوريل تصريحه قائلاً: " كل الأرواح مهمة، وأرواح السود مهمة أيضاً".

وتسبب موت المواطن الأمريكي الأسود جورج فلويد، البالغ من العمر 46 عاما في المزيد من الغضب في جميع أنحاء الولايات المتحدة بشأن معاملة الأمريكيين السود من أصل أفريقي من قبل ضباط الشرطة البيض.

النهضة نيوز