إسرائيل تختبر صاروخا باليستيا قصير المدى وأصاب الهدف بدقة

اسرائيل

نقلت الصحيفة العسكرية البلغارية عن صحيفة تايمز أوف إسرائيل الإسرائيلية، أن "الجيش الإسرائيلي قد قام باختبار صاروخ باليستي قصير المدى بنجاح يوم أمس الثلاثاء الموافق 2 يونيو. و قد تمت عملية إطلاق الصواريخ البالستية من نظام الصواريخ الإسرائيلي "لورا" على أهداف بحرية تقع على مسافة 70 و 400 كيلومتر".

وقال ممثل شركة صناعة الأسلحة الإسرائيلية ، وهي شركة أنظمة الصواريخ والقذائف الفضائية (مالام) أنّ "في كلا السيناريوهين، تم إطلاق الصاروخ على طول المسار، و تم توجيهه نحو الهدف واصابته بدقة عالية. ولأسباب أمنية، تم إطلاق الصواريخ و وضع الأهداف في عرض البحر و تم إطلاق الصواريخ عن بعد ".

و الجدير بالذكر أنه قد تم اختبار نظام الصواريخ "لورا" لأول مرة عام 2017، و قد أكدت الشركة الإسرائيلية المنتجة له أن الاختبار الصاروخي قد تم في سياق القيود المفروضة في البلاد بسبب تفشي جائحة فيروس كورونا التاجي المستجد .

و خلال الاختبار، بمجرد إطلاق الهدف، اكتشفته رادارات نظام Arrow و أطلقت الصواريخ من طائرة مقاتلة إسرائيلية و نقلت البيانات إلى سيطرة إدارة المعركة (BMC) التي وضعت بعد ذلك خطة دفاعية . و في اللحظة المناسبة ، تم إطلاق الصاروخ الباليستي Arrow-3 نحو الهدف و أتم مهمته بنجاح.

النهضة نيوز