حقيقة وفاة حسين الجسمي في حادث سير.. وقناة ام بي سي تكشف حقيقة وفاة الجسمي

حقيقة وفاة حسين الجسمي في حادث سير.. وقناة ام بي سي تكشف حقيقة وفاة الجسمي

كشفت قناة ام  بي سي السعودية  القسم الفني عن حقيقة وفاة الفنان الإماراتي حسين الجسمي في حادث سير على أثر انتشار شائعة عبر مواقع التواصل الإجتماعي حول وفاة حسين الجسمي ، وعلى غرار ذلك استنكر الفنان حسين الجسمي معقباً على هذه الشائعة.

وأكدت المذيعة في إذاعة بانوراما إف أم  شذى قطان حول وفاة حسين الجسمي، أن زياد حمزة، المدير العام لقطاعي الموسيقى والإذاعات في الشبكة السعودية، أجرى اتصالًا هاتفيًا بالفنان الإماراتي حسين الجسمي، للاطمئنان عليه والتحقق مما تم نشره، مشيراً إلى أن الفنان استنكر ما تم نشره.

وعقبت قطان عبر حسابها على تويتر في تغريدة لها، قائلةً: "بعد تداول بعض المواقع الإلكترونية خبرًا كاذبًا ادعى وفاة حسين الجسمي، ينفي المكتب الفني ‏في مجموعة إم بي سي هذا الخبر".

وأضافت شذى في تغريدتها: "أجرى المدير العام لقطاعي الموسيقى والإذاعات، زياد حمزة، اتصالًا هاتفيًا بالجسمي الذي استنكر ‏بدوره تداول هذه الشائعة المغرضة".‏

وبدوره رد حسين الجسمي على تلك الشائعة التي تصدرت عمليات البحث في غوغل ولاقت انتشاراً واسعاً، حول خبر وفاة حسين الجسمي، غرد الفنان الإماراتي حسين الجسمي على حسابه الشخصي عبر تويتر، قال فيها: "لا تردد الشائعات، ولا تستمع إليها. الحمد لله".

والجدير بالذكر أن حسين الجسمي أحيى آخر حفلاته الفنية في المملكة المغربية، حيث اختتم فعاليات مهرجان موازين بمجموعة من أفضل أغانيه الفنية.

النهضة نيوز