أشرف ريفي يفتح النار على حزب الله: تخريب بيروت ماركة مسجلة باسمهم

أشرف ريفي

فتح وزير الأمن الأسبق أشرف ريفي النار على حزب الله، وزعم في تغريدة نشرها عبر صفحته في (توتير) أن التخريب ماركة مسجلة باسم الحزب. 

وقال ريفي: "التخريب في بيروت وخارجها ماركة مسجلة بإسم حزب الله وأتباعه لشيطنة الثورة السلمية وتنفير اللبنانيين منها. حزب الله لا يحتاج لذرائع في إستثمار الفوضى، لعبته مكشوفة للداخل والخارج."

وأضاف ريفي في تغريدته أن الرد على "تصرفات" حزب الله، هو استمرار "الثورة، مضيفاً: الثورة يجب أن تستمر حتى زوال الوصاية وإقامة الدولة. التحية للفيحاء وأهلها ولبيروت العاصية على الترهيب"

جدير بالذكر أن أشرف ريفي كان قد شغل  منصب وزير العدل من 2014 وحتى 2016. وقبلها كان مديرًا عامًا لقوى الأمن الداخلي من 2005 وحتى 2013، ومحسوب سياسياً على قوى 14 آذار، المناوئة لحزب الله.

وكانت عدداً من المدن اللبنانية قد شهدت مساء يوم أمس الجمعة أحداث شغب وتخريب للمحلات التجارية، تطورت في وقت لاحق إلى اشتباكات شهدت حالة كر وفر مع القوى الأمنية، وقد تسببت التظاهرات في اصابة عدد من الشبان.

النهضة نيوز - بيروت